فورمولا 1: هاميلتون يأمل ألا يتأثر بالضباب الدخاني من حرائق إندونيسيا

رياضة
نشر: 2019-09-18 13:32 آخر تحديث: 2019-09-18 13:32
البريطاني لويس هاميلتون (وسط) يحتفل بفوزه بجائزة سنغافورة الكبرى في بطولة العالم للفورولا
البريطاني لويس هاميلتون (وسط) يحتفل بفوزه بجائزة سنغافورة الكبرى في بطولة العالم للفورولا
المصدر المصدر

يأمل البريطاني لويس هاميلتون ألا يؤثر الدخان المتصاعد من حرائق الغابات في إندونيسيا على مسعاه نحو لقب عالمي سادس، عندما يخوض غمار جائزة سنغافورة الكبرى، المرحلة الخامسة عشرة من بطولة العالم للفورمولا واحد نهاية الأسبوع.

وتتوقع الوكالة الوطنية للبيئة تلوثًا سيصل الى "الحد الادنى للنطاق غير الصحي" للسباق الليلي يوم الاحد بعد تصاعد الضباب الدخاني الكثيف نهاية الاسبوع الماضي.
وأفادت تقارير صحافية أن مسؤولين في الفورمولا واحد يدرسون خطة طوارئ في حال تدهور جودة الهواء "القابل جدًا للتغيير"، الا أنه حتى الساعة سيقام السباق وفق الموعد المحدد.

ويتصدر هاميلتون ترتيب السائقين بفارق 63 نقطة عن زميله في مرسيدس الفنلندني فالتيري بوتاس بعد فوزه بثمانية سباقات هذا الموسم، ويأمل في أن يساهم بمواصلة هيمنة الفريق الالماني على حلبة مارينا باي.

لكن على مرسيدس التنبه من سائق فيراري شارل لوكلير من موناكو الفائز بآخر سباقين في بلجيكا وايطاليا.

وحقق هاميلتون (34 عامًا) اربعة انتصارات من آخر خمس لمرسيدس على الحلبة التي تتضمن 23 منعطفًا والواقعة في وسط المدينة، ويتطلع لفوز ثالث تواليًا في سباق يستنزف من طاقة السائقين حتى بغياب الضباب الدخاني وذلك بسبب الطقس الحار والرطوبة المرتفعة.

ويبدو البريطاني حذرًا من لوكلير الذي عوض أخطاء زميله في فيراري الالماني سيباستيان فيتل منذ انضمامه الى الفريق الايطالي مطلع الموسم.

وقال هاميلتون "لا أتطلع الى السباق المقبل معتقدًا أنه سيقف في طريقنا. آمل أن يكون هناك تنافس، أريد لهذه المعركة أن تستمر".

ويتوقع مدير مرسيدس النمسوي توتو وولف أن يشكل فيراري تحديًا لهم رغم أن الفريق الايطالي عانى على الحلبات التي لا تتضمن الخطوط المستقيمة الطويلة هذا الموسم.

وقال صاحب الـ47 عامًا "كنا نعرف أن حلبتي سبا (بلجيكا) ومونزا (ايطاليا) ستكونان صعبتين بالنسبة لنا. على الورق، من المفترض أن نكون أقوياء في سنغافورة، أسوة بريد بول. لنرى ما إذا سندمرهم هناك. لكن ليس أدنى شك بأن فيراري تعلّم وسينافس بقوة".

صعد فريق ريد بول على منصة التتويج 12 مرة منذ عام 2008 في سنغافورة، تخللها ثلاث انتصارات، ويأمل في أن يحقق سائقه الهولندي ماكس فيرشتابن نتيجة أفضل من العام الماضي عندما حل ثانيًا، ليحافظ أقله على المركز الثالث في ترتيب السائقين على حساب لوكلير الذي يبتعد عنه بفارق ثلاث نقاط فقط قبل سبع مراحل على نهاية الموسم.

ويدرك فيتل بطل العالم في اربع مناسبات أن حظوظه في تحقيق فوز أول منذ جائزة بلجيكا 2018 باتت ضئيلة نظرًا لطبيعة الحلبات المتبقية حتى نهاية العام، الا ان الالماني أكد أنه سيستفيد من كل فرصة أمامه.

وقال فيتل (32 عامًا) "أعتقد أنه ما زالت هناك سباقات حيث ستكون حظوظنا مرتفعة أكثر من غيرنا، ولكن بشكل عام الامر متعلق بتحقيق نتائج جيدة نهاية الاسبوع".

وتابع "أعتقد أن السرعة موجود، لذا لست قلقًا (...) لدينا الكثير من السباقات والكثير من الوقت".

أخبار ذات صلة