الفصائل الفلسطينية: حاضرون في الميدان لكبح "وقاحة" نتنياهو

فلسطين
نشر: 2019-09-11 12:37 آخر تحديث: 2019-09-11 12:37
المقاومة الفلسطينية
المقاومة الفلسطينية
المصدر المصدر

هاجمت فصائل المقاومة الفلسطينية، الأربعاء، التصريحات التي أطلقها رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، حول ضم مناطق في الضفة الغربية وغور الاردن والمستوطنات.

وقالت المقاومة الفلسطينية، في بيان لها الأربعاء: ان مقاومتها ما زالت حاضرة في الميدان وبتكتيكات متعددة لتكبح جماح العنجهية "الصهيونية" ووقاحة رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو.

وأضاف بيان الفصائل الفلسطينية، انه "لن تفلح الدعاية الانتخابية للمجرم نتنياهو، فشعبنا سيسقط كل مخططاته ويحطم أحلامه".


اقرأ أيضاً : اول رد للرئيس عباس بعد تصريحات نتنياهو


الفصائل الفلسطينية هاجمت تصريحات نتنياهو التي وصفته بـ "الوقحة"، وقالت : " اليوم يطل علينا المجرم نتنياهو بدعاية انتخابية هزيلة ووقحة، ويعلن ضم أجزاء من الضفة الفلسطينية وغور الأردن، وليتبجح أنه ماضٍ في تنفيذ صفقة القرن رغم الفشل المستقبلي الواضح، والاستقالة المدوية لجرينبلات عضو فريق صفقة ترامب البائس".

وشددت على أنها تتابع بكل قوة كافة المستجدات الجارية على الساحة الفلسطينية، معتبرة أن تصريحات نتنياهو بضم أجزاء من الضفة وتنفيذ صفقة القرن إمعان في التغول "الصهيوني" بحق أرضنا الفلسطينية، ولن نقبل أن تكون أراضينا ومقدساتنا جزء من البازار الانتخابي للعدو وقيادته المنهزمة.

وأكدت أن "مثل هذه التصريحات لن تغير قيد أنملة من الحقيقة التاريخية أن فلسطين من رأس الناقورة إلى أم الرشراش كلها أرض فلسطينية إسلامية عربية سندافع عنها بكل ما نملك حتى التحرير الشامل والعودة لها بإذن الله عز وجل".

ودعت فصائل المقاومة رئيس السلطة محمود عباس لإطلاق يد المقاومة في الضفة وإلغاء التنسيق الأمني.

 

أخبار ذات صلة