كيف اجتمع 97 كلبا في بيت واحد؟

هنا وهناك نشر: 2019-09-04 02:35 آخر تحديث: 2019-09-04 02:35
الكلاب داخل منزل فيليبس
الكلاب داخل منزل فيليبس
المصدر المصدر

جمعت إحدى سكان جزر البهاما عشرات الكلاب في منزلها، لحمايتها من الإعصار "دوريان" الذي اجتاح الجزر، الاثنين، مخلفا 5 قتلى على الأقل.

وقالت مديرة ملجأ للكلاب الضالة في البهاما، شيلا فيليبس، إنها أحضرت 97 من الكلاب والجراء داخل منزلها لحمايتهم من الإعصار دوريان، حسب ما أشارت شبكة "فوكس نيوز" الإخبارية الأميركية.

ونشرت فيليبس، صورا على موقع "فيسبوك"، تظهر غرف منزلها مكتظة بالكلاب من جميع الأحجام والأنواع.

وقالت فيليبس: "هناك 97 كلبا داخل منزلي و79 منهم داخل غرفة نومي الرئيسية. لقد كان الأمر جنونيا منذ الليلة الماضية، فهم يقضون حاجتهم دون توقف، لكنهم على الأقل يحترمون سريري ولم يجرؤ أحد منهم على القفز فيه".

وأضافت المتطوعة: "كل جزيرة لديها وفرة من الكلاب المشردة، قلبي ينفطر للكلاب التي لا تجد مكانا تختبأ فيه خلال الإعصار".

وأكدت فيليبس أن الملجأ التي تديره اعتنى بأكثر من ألف كلب مشرد، منذ افتتاحه قبل 4 أعوام.

وذكر المركز الوطني للأعاصير، ومقره ميامي، في أحدث تقاريره، إن "دوريان"، أحد أقوى أعاصير المحيط الأطلسي، ظل فوق جزيرة غراند بهاما لمدة 36 ساعة بحلول الساعات الأولى من مساء الاثنين، ومن المتوقع أن يبقى حتى صباح الثلاثاء على الأقل.

وصرح رئيس وزراء البهاما، هوبرت مينيس، في مؤتمر صحفي: "نحن في خضم مأساة تاريخية في أجزاء من شمال المنطقة. مهمتنا وتركيزنا الآن منصب على عمليات البحث والإنقاذ".

ويهدد دوريان بإطلاق أمواج عارمة قد تزيد مستويات المياه إلى ما يتراوح بين 4 و5 أمتار فوق المستويات العادية في جزيرة البهاما الكبرى.

أخبار ذات صلة