خبير يوضح لرؤيا أحدث أساليب سرقة الحسابات على الفيسبوك - فيديو 

هنا وهناك نشر: 2019-09-01 19:15 آخر تحديث: 2019-09-01 19:15
وحدة الجرائم الإلكترونية تستطيع جلب المجرم خلال 7 ايام   
وحدة الجرائم الإلكترونية تستطيع جلب المجرم خلال 7 ايام    
المصدر المصدر

 

أكد الخبير في مواقع التواصل الاجتماعي عبدالسلام القضاة أن الأشخاص طالما هم متصلون  بالانترنت فلا يوجد هناك أمان، فالإختراق أمر موجود، وهناك أناس يترصدون دائما لاختراق حسابات وأجهزة الآخرين، وخاصة الفتيات لإستغلال الحاجات الخاصة بهم.

وبين أن استغلال الحاجات يتنوع بين الوعود بالزواج إلى الشعوذة إلى عروض الأزياء ونحو ذلك.

وأضاف أن المخترقين نوعان، نوع يخترق تقنيا، ونوع آخر يسمى المترصدين  ، وهذا النوع الاخير يحتاج إلى وقت، حيث يسير المترصدون وفق نظام الهندسة الاجتماعية حتى يثبت للمستخدم أنه شخص موثوق فيأخذ معلومات شخصية عنه أو صوره وغير ذلك من مواد الخصوصية. 

وعن أساليب الحماية دعا إلى عدم التعامل مع أي شخص غير موثوق، وعدم إعطاء معلومات إلا لمن نعرفهم، وأن مشاركة الصور لا يكون إلا لمن نعرفهم أيضاً.


ونبه إلى أن نشر صورة الهوية الشخصية، أمر خطير جدا، لأنه يمكن إقناع إدارة الفيسبوك بملكية الحساب، وسرقته وسرقة كافة الصور فيه، والمحادثات وأرقام الهواتف.

وعن أحدث أساليب الاختراق قال إن هناك روابط انتشرت مؤخرا ، من مثل "أنظر لقد انتشرت صورك هنا" فمجرد الضغط على الرابط تدخل على صفحة تشبه الفيسبوك وتضع حسابك والرقم السري ، فيتم سرقة حسابك من الموقع لأنها بكل بساطة ليست صفحة خاصة بالموقع.

من جهته أكد المحامي حسين الصمادي أن المشرع الأردني نص في أكثر من تشريع على الجرائم الإلكترونية وهناك وحدة جرائم إلكترونية في مديرية الامن العام.

وأوضح أن أي شخص يتعرض لأي جريمة إلكترونية عليه تقديم شكوى للمدعي العام، والذي يحول الأوراق للجرائم الإلكترونية لتحديد هوية مرتكب الجريمة.

ووصف وحدة الجرائم الإلكترونية بالرائعة والتي قادرة على تحديد المجرم خلال 5  إلى 7 أيام.

 

 

 

أخبار ذات صلة