نشاط المصانع الصينية ينكمش للشهر الرابع مع تصاعد الضغوط التجارية

اقتصاد نشر: 2019-08-31 20:24 آخر تحديث: 2019-08-31 20:24
عمال مصانع في الصين - ارشيفية
عمال مصانع في الصين - ارشيفية
المصدر المصدر

في التزامن مع تصعيد أمريكا ضغوطها التجارية على الصين واستمرار ضعف الطلب المحلي، انكمش نشاط المصانع في الصين في آب للشهر الرابع على التوالي، مما يشير إلى مزيد من التباطؤ في ثاني أكبر اقتصاد في العالم.

مكتب الإحصاءات الوطني قال السبت إن مؤشر مديري المشتريات هبط إلى 49.5 نقطة في آب من 49.7 في تموز، وذلك دون حاجز 50 نقطة الذي يفصل بين النمو والانكماش.

وأظهر مسح لوكالة رويترز أن المحللين توقعوا أن يبقى المؤشر في أغسطس آب دون تغيير عن الشهر السابق له.

وأظهر المؤشر أن الخلافات التجارية المتنامية مع الولايات المتحدة فضلا عن ضعف الطلب العالمي يواصلان التأثير سلبا على الصادرات الصينية.

وانخفضت طلبيات التصدير للشهر 15 على التوالي في أغسطس آب، وإن كانت بوتيرة أبطأ، مع ارتفاع المؤشر الفرعي إلى 47.2 من 46.9 في تموز.

واستمر إجمالي الطلبيات الجديدة- من الداخل والخارج- في التراجع أيضا، مما يشر إلى أن الطلب المحلي لا يزال ضعيفا على الرغم مجموعة الإجراءات الداعمة للنمو التي اتخذتها الحكومة خلال العام الماضي.

وشهد آب تصاعدا كبيرا في الخلاف التجاري بين بكين وواشنطن مع إعلان إدارة الرئيس دونالد ترمب مطلع هذا الشهر أنه سيفرض رسوما جمركية جديدة على السلع الصينية اعتبارا من أول سبتمبر أيلول.

وبعدما ردت الصين بإجراءات مماثلة، قال ترمب إن الرسوم القائمة ستزيد في الشهور المقبلة. وتغطي التحركات الأمريكية العقابية مجتمعة بصورة فعلية جميع الصادرات الصينية للولايات المتحدة.

أخبار ذات صلة