الرئيس البوليفي يضل طريقه في غابات بلاده.. فماذا كان يعمل - فيديو

عربي دولي نشر: 2019-08-30 14:23 آخر تحديث: 2019-08-30 15:18
رئيس بوليفيا ايفو موراليس
رئيس بوليفيا ايفو موراليس
المصدر المصدر

انضم رئيس بوليفيا ايفو موراليس إلى رجال الإطفاء في سانتا روزا، للمساعدة في إخماد حرائق الغابات، في وقت تكافح البلاد من أجل احتواء الحرائق المنتشرة عبر أنحاء بوليفيا.

وضل الرئيس  طريقه في الغابة أثناء مرافقته فريق لإخماد الحرائق، في الجزء البوليفي من غابات الأمازون.

وقال الرئيس البوليفي للصحفيين في منطقة روبوره، شرقي بوليفيا، ضاحكا "لقد واجهتنا مغامرة صغيرة الليلة الماضية.. فقد قد تهنا مدة ساعة تقريبا لكن بفضل الجنود تمكنا من إيجاد طريق العودة"، بحسب ما ذكرت وكالة فرانس برس.

وعلى امتداد مساحات شاسعة من الغابات الجبلية الاستوائية قرب الحدود مع باراغواي والبرازيل، ما تزال النيران مشتعلة. حوالي 1 مليون هكتار، أو ما يقارب 3800 ميل مربع ألحقت النيران بها الأضرار بحسب مسؤولين.


اقرأ أيضاً : البرازيل ترحب بالمساعدات لإخماد حرائق رئة الأرض


وكانت بوليفيا وقعت عقدا الأسبوع الماضي، لجلب طائرة صهريج عملاقة من نوع بوينغ 747، للمساعدة في القضاء على الحرائق، وقامت لهذا الغرض بتعبئة أكثر من ألفي (2000) رجل إطفال وطائرات صغيرة ومروحيات. ولكن رغم كل ذلك فإن المناطق المتضررة والتي أتت عليها النيران تضاعفت مساحاتها منذ يوم الخميس الماضي 22 آب أغسطس.

كذلك فإن آلاف الحرائق أهلكت أيضا مناطق شاسعة من غابات الأمازون الاستوائية، حيث تضاعف عدد الحرائق هذه السنة، مقارنة بالفترة نفسها من العام الماضي في 2018، وهو ما أثار استياء عالميا.

أخبار ذات صلة