الطراونة لنائب تحت القبة: إن شاء الله ما بنلتقي بعد هذا العام

محليات
نشر: 2019-08-04 12:11 آخر تحديث: 2019-08-04 12:11
رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة
رئيس مجلس النواب عاطف الطراونة

طالب النائب غازي الهواملة إعادة مؤسسات انسلخت عن جسم الدولة إلى مكانها الصحيح. 

وقال الهواملة في مداخلة خلال مناقشة مشروع قانون معدل لقانون مكافحة الفساد،"  اقترح اضافة نص في هذه القانون  حول  المراكز والاكاديميات والاجسام التي انسلخت عن المؤسسات العامة والدوائر الرسمية كالأوقاف والتربية والتعليم العالي والطاقة".

ودعا الهواملة الى تمكين الهيئة من متابعة هذه "الأجسام"  التي ظهرت في الأردن، وبيان ان كانت هذه المؤسسات التي انتزعت اختصاص المؤسسات الرسمية وادت الى عدم تحقق العدالة والشفافية واحقاق فروقات بين فئات الناس ان هناك فريق بالجنة وفريق بالسعير، على حد تعبيره.  

واعترض النائب عبدالله القرامسة على حديث الهواملة، قبل أن يقول الأخير :" العيسوي يوزع فيز والأوقاف توزع"، في إشارة إلى تأشيرات الحج. 

وتابع "الأردن يقصقص واذا أرادت الهيئة السير بالأردن إلى بر الأمان يجب اعادة هذه المؤسسات إلىى جسم الدولة". 


اقرأ أيضاً : الطراونة: واجبنا تذليل العقبات لاعادة العلاقات مع سوريا كما كانت


وزاد مخاطبا رئيس المجلس عاطف الطراونة :" إذا اردت أن تبرئ ذمتك وتجعل هذا المجلس يبرئ ذمته لعلنا لا نلتقي بعد عامنا هذا". 

 ورد الطراونة على الهواملة بالقول :" ان شاء الله ما بنلتقي بعد هذا العام".

أخبار ذات صلة