نقل خدمات البنية التحتية بتقاطع طارق خارج موقع مشروع "الباص السريع"

محليات
نشر: 2019-07-28 20:38 آخر تحديث: 2019-07-28 20:38
تقاطع طارق
تقاطع طارق
المصدر المصدر

أنهت أمانة عمان في تقاطع طارق بالتنسيق مع المؤسسات والشركات الخدمية نقل كامل خطوط الاتصالات والمياه والصرف الصحي خارج موقع العمل وهو ما يتيح فتح الموقع وتسريع العمل ، فيما يتواصل العمل بنقل خطوط الكهرباء ومن المتوقع إنجازه خلال الإسبوعين المقبلين.

وقال مدير إدارة مشروع الباص سريع التردد المهندس رياض الخرابشة ان تقاطع طارق من اكبر مشاريع مدينة عمان المرورية وتصل كلفته الى 27 مليون دينار ويشمل إنشاء نفق باتجاهين لخدمة الحركة المرورية بين عمان والزرقاء، ونفق آخر باتجاهين بين منطقتي طارق وبسمان.

وإنشاء جسر مخصص للحافلات سريعة التردد، بالإضافة لمحطة ركاب ضخمة على تقاطع طارق لخدمة المتنقلين بين مدينتي عمان والزرقاء . وبين المهندس الخرابشة ان خدمات البنية التحتية موجودة منذ حوالي 50 سنة في مدينة عمان سواء خطوط مياه او كهرباء تحديدا ولا يوجد مخططات كما هو مبني وان كانت موجودة فهي غير دقيقة في الموقع او المنسوب الموجودة عليه.

واضاف عند حدوث اي طارئ في خطوط مياه او غيرها عند تنفيذ المشاريع يكون خارج عن الارادة و يتم التعامل معه من خلال سرعة الاستجابة وعادة يتم إنهاء الإصلاح خلال ساعات بفضل التنسيق المستمر . وعن إغلاق منطقة تقاطع طارق والتحويلات المرورية اشار المهندس الخرابشة انه تم الاخذ بالاعتبار تصميم المشروع وحجمه ومدة انجازه والتركيز على المرور العابر بين عمان والزرقاء وبالعكس حيث كان من الصعب الاحتفاظ به في موقع المشروع بسبب الأحجام المروريه وكان لا بد من تحويله لشارع سعته المرورية قادرة على استيعاب حركة المرور.


اقرأ أيضاً : الملك يوجه بضرورة إنجاز مشروع الباص السريع ضمن الوقت المحدد.. صور وفيديو


واعرب عن ارتياحه بعد شهر من بدء العمل لنقل كامل الخدمات وازالة العوائق من الموقع باسثناء خطوط شركة الكهرباء التي ستنجز خلال اسبوعين.

لافتا انه من بداية المشروع كان هناك تواصل مع التجار في منطقة طارق ، وتم عقد اجتماع موسع في غرفة تجارة عمان لمناقشة كامل تفاصيل المشروع والاستماع لاقتراحاتهم مع زيارات للموقع . وأكد أن الأمانة لاتتوانى عن إجراء اي تعديل أو مراجعه للتحويلات المرورية بما يخفف من الأثر على الفعاليات التجارية في المنطقة.

أخبار ذات صلة