المعاني "متخوف" من أن يكون التطوير شكليًا: الإرث ثقيل والتحديات كبيرة

محليات نشر: 2019-07-25 15:51 آخر تحديث: 2019-07-25 15:51
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

قال وزير التربية والتعليم الدكتور وليد المعاني إن العام الدراسي المقبل سيشهد جملة تغييرات تتصدرها مناهج دراسية محدثة، وقال وقال إن "هاجسنا هو ألا يكون التطوير شكليا مؤقتا بل جوهريا مستمرا".

وتطرق الوزير إلى إقرار إلزامية مرحلة رياض الأطفال، وذلك خلال مؤتمر صحفي الذي عقد اليوم الخميس في أكاديمية الملكة رانيا العبدالله لتكنولوجيا التعليم والمعلومات للإعلان عن نتائج امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة

وقال الوزير "إننا نجري تحديثا على المناهج الدراسية التي سيكون بعضها بين أيدي الطلبة اعتبارا من العام الدراسي المقبل".

وأشار الى أن "الإرث ثقيل والتحديات كبيرة" لكن الوزارة وفق المعاني "ماضية في تطوير امتحان شهادة الدراسة الثانوية العامة بعد خوض التجربة الأولى في نظامه الجديد".


اقرأ أيضاً : والد الأول على الأردن بمعدل 100%: أبعدته عن الهاتف والملهيات .. فيديو


ووصف المعاني النظام الأخير للتوجيهي بأنه "تجربة استثنائية ستعطينا مؤشرات نسير عليها لتحسين الامتحان وتجويده"، قائلا "إننا آثرنا أن يكون الفعل لا القول هو الرد على كثير ممن اختلفوا معنا في الرأي تجاهه فنجحنا به وتجاوزنا التحديات التي صاحبته طويلا".

وأكد أننا "ماضون في تطوير البيئة المدرسية عن طريق الاستمرار في تطوير البنية التحتية"، مضيفا أن برامج تأهيل المعلمين وتدريبهم تسير في طريقها الصحيح نحو تطوير كفاياتهم وتعزيز خبراتهم بما يصب في مصلحة أبنائنا الطلبة".

أخبار ذات صلة