البوليساريو تتهم فرنسا بتعطيل استفتاء تقرير المصير

عربي دولي
نشر: 2019-07-23 22:01 آخر تحديث: 2019-07-23 22:01
ارشيفية
ارشيفية

اعتبر مسؤول الشؤون الخارجية في جبهة بوليساريو أن على الأمم المتحدة التحرك في اتجاه ممارسة ضغوط على المغرب للقبول بإجراء استفتاء تقرير المصير في الصحراء الغربية منتظر منذ 25 عاما، متهما فرنسا بتعطيل تحقيق تقدم في مجلس الأمن.

والصحراء الغربية مستعمرة إسبانية سابقة تمتد على مساحة 266 ألف كيلومتر مربع، شهدت نزاعا مسلحا حتى وقف اطلاق النار العام 1991 بين المغرب الذي ضمها في 1975 والجبهة الشعبية لتحرير الساقية الحمراء ووادي الذهب (بوليساريو) الذي تطالب بالاستقلال.

وتم توقيع اتفاق وقف اطلاق النار في ايلول/سبتمبر 1991 برعاية الأمم المتحدة. وينص الاتفاق على تنظيم استفتاء لتقرير المصير في الستة أشهر التالية لتوقيعه، لكن الاستفتاء لم يتم بسبب خلاف الطرفين حول من يحق له المشاركة فيه وحول الصفة القانونية للاقليم.

وفي العام 1976 أعلنت بوليساريو قيام "الجمهورية العربية الصحراوية الديمقراطية" على مساحة 20 بالمئة من الاقليم.

وقال مسؤول الشؤون الخارجية محـمد ولد السالك لوكالة فرنس برس على هامش مؤتمر صحافي إن "لصبر الصحراوين حدودا، وحان الوقت لتتحمل الامم المتحدة مسؤولياتها" باعتبارها الضامنة للاتفاق.

واصاف "على المجتمع الدولي ان يعرف انه من الصعب ترك الشعب الصحراوي في حالة انتظار وان هذا يخلق احباطا عميقا لدى كل الصحراويين (...) يجب اخذ هذا الأمر بالاعتبار قبل فوات الأوان" دون ان يوضح اذا كان يعني امكانية العودة إلى المواجهة المسلحة.

وفشلت كل جولات المفاوضات في تقريب موقف بوليساريو المدعومة من الجزائر والرباط التي لم تقترح سوى استقلالا ذاتيا تحت السيادة المغربية.

أخبار ذات صلة

newsletter