الشركة المالكة للناقلة البريطانية تؤكد انقطاع الاتصال بسفينتها

عربي دولي نشر: 2019-07-20 02:04 آخر تحديث: 2019-07-20 02:04
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

أعلنت شركة "ستينا بولك" السويدية المالكة لناقلة النفط "ستينا إمبيرو" التي ترفع علم بريطانيا والتي قال الحرس الثوري الإيراني إنّه "صادرها" أنّها فقدت الاتصال بسفينتها بعد تعرضها "لهجوم" أثناء إبحارها في مضيق هرمز.

وقالت الشركة في بيان إنّ "سفينتا ستينا إمبيرو تعرضت لهجوم بواسطة طائرات صغيرة ومروحية مجهولة الهوية أثناء عبورها مضيق هرمز بينما كانت السفينة في المياه الدولية. يتعذر علينا حالياً الاتصال بالسفينة التي يجري تعقّبها الآن وهي تتجّه شمالًا نحو إيران".


اقرأ أيضاً : إيران تحتجز ناقلة نفط بريطانية في مضيق هرمز


أخبار ذات صلة