اليورو يستقر

اقتصاد نشر: 2019-07-10 12:59 آخر تحديث: 2019-07-10 12:59
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

استقر اليورو قرب أدنى مستوياته في ثلاثة أسابيع مقابل الدولار يوم الأربعاء مع تقليص المستثمرين توقعات خفض الفائدة بقوة من مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) في وقت لاحق هذا الشهر، مما دفع عوائد سندات الخزانة الأمريكية والدولار للصعود. 

وتنامت توقعات تيسير السياسة النقدية من صناع السياسات الأمريكيين الشهر الماضي، وينتظر المتعاملون لمعرفة إن كان جيروم باول رئيس مجلس الاحتياطي سيعطي مزيدا من الدلائل على خططه خلال شهادة أمام الكونجرس تبدأ يوم الأربعاء.

وقال تسوتومو سوما المدير العام لحلول أعمال الدخل الثابت لدى إس.بي.آي للأوراق المالية في طوكيو ”مجلس الاحتياطي يتجه لخفض الفائدة، لكن التوقعات المحيطة بسرعة التخفيضات وحجمها خرجت عن السيطرة. 

واستقر اليورو في أحدث سعر له عند 1.1211 دولار، غير بعيد عن المستوى المنخفض السابق 1.1194 دولار، وفقدت العملة الموحدة 1.3 بالمئة من قيمتها أمام الدولار في الأسبوعين الأخيرين.

أخبار ذات صلة