للمرة الأولى ..المبيدات الحشرية "تصل" لمياه 3 بحار أوروبية

صحة نشر: 2019-07-09 12:05 آخر تحديث: 2019-07-09 13:28
مياه ساحلية - تعبيرية
مياه ساحلية - تعبيرية
المصدر المصدر

قال أحد منسقي برنامج "جيريكو نيكست" الأوروبي لوران ديلوني، إن دراسة أوروبية حديثة، للمرة الأولى، رصدت آثارا لبعض المضادات الحيوية والمضافات الغذائية والمبيدات الحشرية في مياه 3 بحار أوروبية.

وأضاف خلال الاجتماع الختامي لفريق عمل هذا المشروع في بريست بغرب فرنسا، إنها "المرة الأولى التي نرصد فيها آثارا للأنشطة البشرية في المياه الساحلية، وحتّى في أعالي البحار".

عُثر على آثار بعض المضادات الحيوية ومبيدات الأعشاب والهيدروكربونات والمضافات الغذائية المتأتية إجمالا من المشروبات المخفّفة السكر، خصوصا في بحر البلطيق وبحر النروج، فضلا عن بحر الشمال.

واستندت الدراسة، التي أجراها المعهد النروجي للأبحاث المائية (نيف ا) في إطار مشروع "جيريكو نيكست"، إلى أدوات قياسية أكثر دقّة من تلك القائمة لمراقبة المياه الساحلية.

وأوضح ديلوني، المهندس في المعهد الفرنسي للأبحاث حول البحار، أن "الفكرة الأساسية كانت تقضي بتطوير نظام مراقبة للمياه الساحلية متناسق وذي أداء عالٍ".

طوّرت أجهزة استشعار جديدة وأرسيت على عوّامات مراقبة أو سفن؛ ما أتاح جمع عيّنات ضمن المسار عينه عدّة مرات في الأسبوع الواحد، أو حتّى اليوم الواحد.

وأطلقت سلسلة برامج "جيريكو" في 2011، وهي تجمع نحو 30 شريكا من 15 بلدا أوروبيا، ودُرست في إطارها دورة الكربون في المياه الساحلية مثلا، أو انتشار الطحالب الصغرى أو العوالق النباتية.

أخبار ذات صلة