نقيب المهندسين الأردنيين يصف حادثة كازاخستان بـ"الأمر البربري"

الأردن
نشر: 2019-07-02 23:40 آخر تحديث: 2019-07-03 07:22
نقيب المهندسين الأردنيين، أحمد سمارة الزعبي
نقيب المهندسين الأردنيين، أحمد سمارة الزعبي

أكد نقيب المهندسين الأردنيين، أحمد سمارة الزعبي أن النقابة باشرت فور سماعها بتعرض عدد من المهندسين الأردنيين لاعتداء في كازاخستان بالتحرك على أعلى مستوى لتوفير السلامة لهم وتأمينهم.

وتحدث الزعبي خلال استضافته عبر برنامج نبض البلد الذي تقدمه قناة رؤيا الفضائية اليوم الثلاثاء، عن مجريات ما حصل والإجراءات التي اتخذتها النقابة لغايات تأمين المهندسين الأردنيين وضمان أعلى درجات الأمان لهم. 

وقال إنه فور سماعنا للخبر، تم التواصل مع بعض المهندسين المتواجدين هناك وتم ايضا التواصل مع وزارة الخارجية والسفارة الاردنية في كازاخستان لمتابعة الأمور اولا بأول.


اقرأ أيضاً : أبو نجمة: تجنب التزام الأردن بمعايير العمالة الدولية يهدد المغتربين في الخارج


وتابع أن الهم الوحيد بالنسبة لنا هو أن يكونوا في مكان آمن، قبل أن نتحدث عن الحقوق، واصفًا ما جرى للمهندسين الأردنيين في كازاخستان بأنه "بربري ومرفوض" ولا ينبغي التهاون معه. 

وانتقد الزعبي، إهمال الشركة التي يعمل لديها المهندسون الأردنيون، داعيًا لأن يكون هناك مشاركة أردنية بالتحقيق في الحادثة مع السلطات الكزخية. 

ودعا لدراسة جميع جوانب الاعتداء وأسبابه النفسية والاجتماعية. 

 

أخبار ذات صلة

newsletter