رانيا يوسف تدخل على الخط في أزمة تحرش عمر وردة

هنا وهناك نشر: 2019-06-28 12:33 آخر تحديث: 2019-06-28 12:33
رانيا يوسف
رانيا يوسف
المصدر المصدر

انتقدت الممثلة المصرية رانيا يوسف ما وصفته بـ"الكيل بمكيالين" لرد الفعل المتعاطف مع  عمرو وردة الذي سبق وأن استبعده الاتحاد المصري من تشكيلة المنتخب المشاركة في بطولة كأس الأمم الإفريقية في كرة القدم على أرضه لـ"أسباب انضباطية".

وكانت يوسف تعرضت لانتقادات لاذعة بعدما ارتدت فستانا في حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي، في ديسمبر الماضي، اعتبره كثيرون "فاضحا"، ومخالفا للتقاليد والأعراف السائدة، ولاقى استهجانا واسعا.

وحينها تقدم ثلاثة محامين ببلاغات للنائب العام ضد رانيا يوسف، يتهموها فيه بـ"التحريض على الفسق والفجور".

وكتبت رانيا يوسف على حسابها الرسمي على توتير قائلة :" 

وصاحبت تغريدة رانيا نشرها لصورة فستانها المثير للجدل، وهو شفاف أسود اللون، وأسفله بطانة سوداء داكنة أشبه بالمايوه المكون من قطعة واحدة.

ويبدو أن يوسف كانت تشير إلى المدافعين عن عمرو وردة، وممن دعوا إلى منحه فرصة ثانية وعدم إرساله إلى "المقصلة" في الوقت الذي لم ينف فيه هو شخصيا وقائع التحرش المتهم بها.

وتابعت يوسف تغريدتها السابقة بأخرى قالت فيها: "لست مع أحد ضد أحد .. لدي بنات أريد الاطمئنان عليهن في شوارع بلدي".

وكان اسم وردة ورد فيما عرف بقضية "تحرش" أربعة لاعبين في المنتخب المصري لكرة القدم بعارضة أزياء، من خلال التواصل معها عبر المواقع الاجتماعية، بعد المباراة الأولى أمام زيمبابوي.


اقرأ أيضاً : رانيا يوسف ترد على اتهامها بالعري والزج باسمها في الفيديوهات الإباحية


أخبار ذات صلة