نائب ترمب يكشف سبب تأجيل الضربة العسكرية لإيران

عربي دولي نشر: 2019-06-24 10:37 آخر تحديث: 2019-06-24 10:42
الصورة أرشيفية
الصورة أرشيفية
المصدر المصدر

بعدما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترمب إنه ألغى ضربة عسكرية كانت وشيكة على إيران، إثر إسقاط طائرة أمريكية مُسيرة قرب مضيق هرمز، فسر نائبه مايك بنس قرار التوقف عن المضي قدما في "معاقبة طهران".

وقال بنس، إن عدم اقتناع الولايات المتحدة بأن إسقاط طائرة الاستطلاع الأمريكية تم بموافقة القيادة في طهران، كان أحد أسباب ترامب لإلغاء الضربة الانتقامية في اللحظة الأخيرة. 

وسبق وأن قلل الرئيس الأمريكي من شأن إسقاط طائرة مراقبة مسيرة عسكرية، الخميس الماضي، وقال إنه يشتبه في أنها أسقطت بالخطأ، مشيرا إلى أن "الأمر كان سيختلف كثيرا" بالنسبة له لو كانت الطائرة مأهولة. 


اقرأ أيضاً : واشنطن شنّت هجمات إلكترونية ضدّ طهران


وقالت طهران إن طائرة مراقبة مسيرة من طراز "غلوبال هوك" كانت في مهمة تجسس فوق أراضيها، لكن واشنطن قالت إن الطائرة أسقطت فوق المياه الدولية.

وقال ترمب للصحفيين في البيت الأبيض: "أعتقد أن إيران ارتكبت خطأ على الأرجح. أتصور أن جنرالا أو شخصا ما ارتكب خطأ بإسقاط تلك الطائرة".

أخبار ذات صلة