بني مصطفى تشيد بموقف المغرب الداعم للوصاية الهاشمية على المقدسات

محليات نشر: 2019-06-19 14:56 آخر تحديث: 2019-06-19 14:56
بني مصطفى تشيد بموقف المغرب الداعم للوصاية الهاشمية على المقدسات
بني مصطفى تشيد بموقف المغرب الداعم للوصاية الهاشمية على المقدسات
المصدر المصدر

أكدت رئيسة لجنة الاخوة البرلمانية الاردنية – المغربية النائب وفاء بني مصطفى على متانة العلاقات البرلمانية الأخوية التي تربط الأردن بشقيقتها المملكة المغربية واصفة إياها بالعلاقات القابلة للبناء والاستثمار في العديد من المجالات والميادين سيما البرلمانية منها.

حديث النائب بني مصطفى جاء لدى لقائها وأعضاء اللجنة بدار المجلس الأربعاء رئيسة لجنة الاخوة البرلمانية المغربية – الأردنية خديجة الزياني والوفد المرافق حيث بينت ان طبيعة العلاقات الأخوية التي تربط الأردن بالمغرب جاءت نتاج العلاقات الأخوية الطيبة القائمة بين قيادتي البلدين الشقيقين.

وزادت ان الأردن والمغرب يشتركان بالعديد من المواقف حيال العديد من القضايا ذات الاهتمام المتبادل سيما القضية الفلسطينية والقدس، مثمنة بهذا الصدد الموقف المغربي الداعم للوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف.

واعادت بني مصطفى تأكيدها على متانة العلاقة الطيبة التي تربط البلدين الشقيقين في مختلف المجالات، مشيرة الى ان هناك العديد من التحديات المشتركة، مثمنة الدور الذي تقوم به قيادتا البلدين الشقيقين تجاه القضية الفلسطينية واعادة الزخم اليها في مختلف المحافل الدولية والاقليمية.

من جانبهم أكد اعضاء اللجنة النواب مصطفى ياغي ومصطفى العساف ونبيل الشيشاني ونبيل غيشان وعبد القادر الازايدة ورسمية الكعابنة على رفضهم لما يسمى بصفقة القرن، واصفين اياها بانها مؤامرة لتصفية القضية الفلسطينية وحقوق شعبها.

ولفتوا لتعرض الاردن لجملة من الضغوط تجاه مواقفه الثابتة والراسخة تجاه القدس والمقدسات فيها، داعين البرلمانات العربية للوقوف بوجه المؤامرة التي تهدف لتصفية القضية الفلسطينية.

بدورها أعربت الزياني عن تقديرها للدور الذي يضطلع به البرلمان الأردني تجاه القضايا ذات الاهتمام المشترك عبر العديد من المحافل الإقليمية والدولية.

واضافت ان زيارة الوفد البرلماني المغربي للأردن الشقيق تصب تجاه تعزيز العلاقات الأخوية وللاطلاع على التجربة البرلمانية الاردنية التشريعية واصفة اياها بالتجربة المميزة والرائدة، مؤكدة بذات الوقت ان العلاقة التي تجمع الأردن بالمغرب وطيدة ومتجذرة أرسى دعائمها قيادتا البلدين الشقيقين.

أخبار ذات صلة