"كنائس القدس" تعلن دعمها لبطريركية الروم الأرثوذكس المقدسية

فلسطين نشر: 2019-06-12 20:35 آخر تحديث: 2019-06-12 20:36
كنيسة القيامة
كنيسة القيامة
المصدر المصدر

أعلنت كنائس القدس دعمها وبقوة لـ"بطريركية الروم الأرثوذكس المقدسية" في إصرارها على استئناف قرار المحكمة الإسرائيلية الصادر يوم الاثنين الماضي، والذي يتيح لجماعات استيطانية متطرفة الاستيلاء على ممتلكات تابعة لها في قلب الحي المسيحي قرب باب الخليل في القدس.

وأعلن مجلس بطاركة ورؤساء كنائس القدس في بيان أصدره الأربعاء، مواصلة دعمه الكامل لجهود بطريركية الروم الأرثوذكس المقدسية حتى بعد صدور الحكم الجديد من المحكمة العليا، مؤكداً أن محاولة تقويض وجود كنيسة واحدة هنا هو تقويض لجميع الكنائس وللمجتمع المسيحي الأوسع حول العالم. وقال المجلس إن اعتداءات المجموعة المتطرفة التي تحاول الاستيلاء على عقارات باب الخليل الارثوذكسية تعتبر اعتداءً ليس فقط على حقوق ملكية الكنيسة الأرثوذكسية المقدسية، بل اعتداء على حماية الوضع الراهن لجميع المسيحيين في هذه المدينة المقدسة، وتعدٍ يهدد الوجود المسيحي الأصيل في الأرض المقدسة.


اقرأ أيضاً : محكمة الاحتلال العليا تسمح بسيطرة المستوطنين على مبان تابعة للكنيسة في القدس


ودعا المجلس جميع القيادات السياسية المؤثرة، وقادة الدول، وجميع أصحاب النوايا الطيبة في جميع أنحاء العالم للانضمام إليه في السعي لتحقيق نتيجة مقبولة في هذه القضية بحيث تحافظ على الوضع الراهن "الستاتيكو"، وتحافظ على وجود آمن للمجتمع المسيحي المقدس، مؤكداً رفضه استخدام أساليب غير قانونية للاستيلاء على الممتلكات المسيحية.

أخبار ذات صلة