النائب الطيطي يطالب برد قوي على اقتحام المسجد الأقصى

محليات نشر: 2019-06-11 17:28 آخر تحديث: 2019-06-11 17:28
النائب محمود الطيطي
النائب محمود الطيطي
المصدر المصدر

طالب النائب محمود الطيطي، برد قوي على اقتحام وزير زراعة الاحتلال للمسجد الأقصى، مطالبا الحكومة بالتلويح بالغاء اتفاقية وادي عربة التي اعتبرها لم تأت على الأردن بأي فائدة فعلية.

وقال الطيطي في بيان وصل رؤيا نسخة عنه :"وزير زراعة الكيان الصهيوني آوري أرئيل يقول:" من العار الأ أقتحم الاقصى كل أسبوع..." اليوم نفذ تهديده وقاد شلة المتطرفين الصهاينة للاقتحام الشرس في رسالة واضحة وتعبير واضح عن عنصرية هذا الكيان عبر قادته السياسيين قبل متطرفيه المتدينين".

وتساءل:" ترى، ما قيمة وادي عربه، التي حمت حدودهم، ومصالحهم وسفارتهم، ولم يعبأ كل ذلك برعايتنا للمقدسات الإسلامية والمسيحية ألتي نصت عليها إتفاقية الذل والعار ؟؟.

وخاطب الحكومة :" إنهم أضعف مما تتوقعون ولكنهم استمرأوا ضعف قرارتكم وقلة شجاعتكم في إتخاذ ولو قرار فعلي واحد أو التلويح من بعيد بإلغاء الإتفاقية ألتي وحسب كل الدراسات والأرقام لم تأتي على الأردن بأي فائدة إذا كان أحد يرجو منها خيراً للأردن علاوة على أنها نكست رؤسنا بالأرض وخالفنا من خلالها معتقداتنا الدينية واخرجتنا من ناموسنا الوطني والقومي وخذلنا شعبنا الأبي الذي رفضها ويرفضها بالمطلق".

وختم :" لا أدعو للحرب فنحن دون ذلك الآن ولكني أدعوكم بعد كل هذه الصفاقة والتنكر المسبق من قبل اليهود الذين لم يعبأوا في مجادلة الخالق ، لتنفيذ بنود الاتفاقية بل انهم يمارسوا خططهم وبرامجهم التوسعية على حساب الأردن ".

أخبار ذات صلة