الاردن يشارك بمؤتمر العمل الدولي في جنيف

اقتصاد نشر: 2019-06-10 13:26 آخر تحديث: 2019-06-10 13:26
يضم 20 عضوا يمثلون أطراف الإنتاج الثلاثة "الحكومة وأصحاب العمل والعمال"
يضم 20 عضوا يمثلون أطراف الإنتاج الثلاثة "الحكومة وأصحاب العمل والعمال"
المصدر المصدر

يشارك وفد أردني موسع على رأسه وزير العمل نضال البطاينة، في أعمال الدورة 108 لمؤتمر العمل الدولي 2019، في جنيف الذي تبدأ أعماله الاثنين وتستمر حتى الحادي والعشرين من حزيران، حيث يضم 20 عضوا يمثلون أطراف الإنتاج الثلاثة "الحكومة وأصحاب العمل والعمال".

وقال البطاينة حسب بيان صادر عن وزارة العمل الاثنين، ان مشاركة الاردن في مؤتمر جنيف تأتي في إطار  التعاون المستمر مع المجتمع الدولي في تحقيق الأهداف التنموية ومشاركة الأردن الفعالة في مختلف المحافل الدولية، مؤكداً دور الأردن وتأثيره في اجتماعات مؤتمر العمل الدولي نظراً لما تحظى به من ثقة المجتمع الدولي بسياستها العمالية ومشاريعها التي تستهدف إصلاح سوق العمل.

وبين البطاينة حاجة الاردن الماسة إلى دعم المجتمع الدولي والتواصل مع المؤسسات الدولية للوفاء بالتزاماتها لتمكين الأردن من مواجهة أزمات اللجوء، اضافة الى دعم المواقف العربية ومساندتها، والاستفادة من تجارب الدول في التصدي للازمات الاقتصادية والاجتماعية كالفقر والبطالة والحد من عمل الأطفال.

وفي هذا المؤتمر الذي يُعقد سنوياً في جنيف يجتمع 6000 من ممثلي وفود الدول الأعضاء في منظمة العمل الدولية البالغ عددها 187 دولة من أجل مناقشة ومعالجة مجموعة واسعة من القضايا والمواضيع المتعلقة بعالم العمل، وتقارير رئيس مجلس الادارة والمدير العام للمنظمة وتطبيق معايير العمل الدولية، ومقترحات البرنامج والميزانية.

وسيعرض المدير العام للمنظمة جاي رايدر تقريره لهذه الدورة بعنوان العمل من أجل مستقبل أكثر إشراقا، حيث يتناول التقرير طرح موضوع إنعاش العقد الاجتماعي واعتماد برنامج عمل يركز على الانسان من اجل مستقبل العمل عن طريق زيادة الاستثمار في المقدرات البشرية وفي مؤسسات العمل وفي العمل اللائق.

يشار إلى ان الأردن قد ترأس أعمال مؤتمر العمل الدولي للعام الماضي وسيتم هذا العام انتخاب رئيس للمؤتمر الحالي، كما ان الوزير البطاينة سيلقي كلمة ترتكز على مستقبل العمل، بالاضافة الى مشاركة الوفد الأردني في الجلسات العامة للمؤتمر، وفي أعمال اللجان الفنية، كما سيعمل على التنسيق مع ممثلي الدول العربية الشقيقة لاتخاذ المواقف المشتركة حيال المواضيع المطروحة، والعمل المشترك بما يخدم تطوير أسواق العمل العربية.

أخبار ذات صلة