الأوقاف الفلسطينية: انتهاك حرمة المسجد الأقصى هو اعتداء على مشاعر المسلمين

فلسطين نشر: 2019-06-02 12:15 آخر تحديث: 2019-06-02 12:15
القدس - ارشيفية
القدس - ارشيفية
المصدر المصدر

أصدرت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية الفلسطينية  بيان، أكدت فيه أن انتهاك حرمة المسجد الأقصى هو اعتداء على مشاعر المسلمين في العالم أجمع وليس في فلسطين وحدها، كما أنه مساس بالمكان الأكثر قداسة للمسلمين في فلسطين،  ونددت الانتهاك الخطير الذي مارسته قوات الاحتلال الإسرائيلي ومستوطنيها المتطرفين، في المسجد الأقصى المبارك.

كما دعت الأوقاف الفلسطينية المسلمين بشد الرحال إلى المسجد الأقصى وحمايته من التدنيس من خلال الاعتكاف والمرابطة فيه. وطالبت المجتمع الدولي والمؤسسات التي تعنى بالحفاظ على حقوق الإنسان بالعمل على إيقاف هذه الهجمة الخطيرة على الأقصى واتاحته للعبادة للمسلمين وحدهم بصفته مكاناً خالصاً لهم دون غيرهم.

وجاء ذلك بعد قيام مجموعات كبيرة من المستوطنين في اعتداءات على المرابطين والمعتكفين إضافة إلى إغلاق المسجد القبلي بالسلاسل واقتحام مئات المستوطنين المتطرفين اليهود لباحاته في محاولة لإفراغ الأقصى تمهيداً لاقتحامه من قبل المستوطنين في ما يسمى بيوم القدس هذا اليوم الأسود في تاريخ المسجد الأقصى.

أخبار ذات صلة