"الاتصالات" تطمئن الأردنيين: تم علاج البطء في سرعة الإنترنت

اقتصاد نشر: 2019-05-29 13:25 آخر تحديث: 2019-05-29 14:36
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

أكد رئيس مجلس مفوضي هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الدكتور المهندس غازي الجبور أنه قد تم توفير بدائل فنية مؤقته للتعويض عن آثار العطل الفني المتمثل بقطع في الكيبل البحري ( Flag) الخاص بتزويد جزء من الاتصالات الدولية والانترنت للمملكة إلى حين إصلاح العطل بشكل نهائي من قبل الشركة الدولية المسؤوله وهي شركة GCX ( global cloud exchange )  خاصة بأن القطع يقع في مناطق بحرية إقليمية، الأمر الذي يتطلب إصلاحه فترة من الوقت، وهذا متعارف عليه دوليا في مثل هذه الحالات.


اقرأ أيضاً : "الاتصالات" توضح أسباب تراجع سرعة الإنترنت في المملكة


وقال الدكتور الجبور إن الشركات المعنية في المملكة قد تعاملت مع هذا الموضوع بمهنية عالية وذلك من خلال تنفيذ الخطط الفنية المعتمدة لديها والمتبعة في مثل هذه الحالات الطارئة، والاستعاضة عن السعات الخاصة بالاتصالات الدولية والانترنت المفقودة وتعويضها من خلال بدائل فنية تمثلت في توفير جزء من تلك السعات عن طريق مزود دولي وهي شركة (TATA) الهندية، إضافة الى استخدام السعات الاحتياطية المتوفرة لدى هذه الشركات وذلك لتلافي أية مشكلات تؤثر على جودة الخدمات المقدمة في المملكة.

 وأشار الجبور أنه على الرغم من المدة التي يتطلبها اصلاح  وصيانة الكيبل البحري في مثل تلك الحالات، فإن جودة خدمات الاتصالات المقدمة من قبل الشركات للمستفيدين لن تتأثر نتيجة الانقطاع وذلك بعد تنفيذ تلك البدائل من قبل شركات الاتصالات المعنية، والمتابعة المستمرة والتنسيق المتواصل بين الهيئة وكافة الجهات ذات العلاقة.

وكانت   هيئة تنظيم قطاع الاتصالات قد كشفت عن وجود عطل فني أصاب كيبل فلاج البحري الرئيسي التابع لشركة GCX (Global Cloud Exchange)  المزودة بجزء من خدمات الاتصالات الدولية و الانترنت للمملكة .

وأشار رئيس مجلس مفوضي الهيئة الدكتور المهندس غازي الجبور أن الانقطاع الخارج عن السيطرة والذي حصل على هذا الكيبل على بعد 25 كيلو متر من خليج السويس في البحر الأحمر، قد أثر جزئياً على  سرعة خدمات الانترنت وحركة البيانات المقدمة للمواطنين في المملكة ، شأنها كشأن باقي المناطق الإقليمية التي تستخدم كيبل فلاج البحري.

 

 

أخبار ذات صلة