الصحة تتابع ملاحظات تقييمية لأداء المراكز الصحية في عدد من المحافظات

محليات نشر: 2019-05-27 22:13 آخر تحديث: 2019-05-27 22:13
مبنى وزارة الصحة - ارشيفية
مبنى وزارة الصحة - ارشيفية
المصدر المصدر

تتابع وزارة الصحة بشكل حثيث، وبتوجيه مباشر من رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز، ملاحظات تقييمية وردت في تقارير رصد وجولات ميدانية أجراها فريق برنامج المتسوق الخفي فيما يخص الخدمات المقدمة في المراكز الصحية في عدد من محافظات المملكة.

وبعد اطلاع رئيس الوزراء على نتائج التقييم الأدائي والخدماتي لهذه المراكز، كان هناك توجيه إلى وزير الصحة لإجراء تحقيق بسرية تامة حول وضع المراكز الصحية المعنية ومستوى الخدمات فيها، ليتم اتخاذ الإجراءات والقرارات المناسبة بناء عليه.

وقد استهدف البرنامج في الفترة الأخيرة عدداً من المراكز الصحية في محافظات المملكة، بهدف التأكد من جودة ونوعية ودقة الخدمات الصحية التي تقدم للمواطنين، إيماناً بأهمية توفير الرعاية الصحية اللازمة للمواطنين في هذه المناطق.


اقرأ أيضاً : حكومة الرزاز تتوصل لاتفاق مع البنك الدولي للحصول على قرض بقيمة 4ر1 مليار دولار


ورصد البرنامج، بعد العديد من الزيارات وبالاعتماد على تقارير وآراء متلقي الخدمة، حالات عدم الالتزام بالدوام الرسمي من قبل الموظفين في عدد من المراكز الصحية، بحيث أن غياب موظفين إداريين في أقسام السجلات يؤخر أو يعطل إجراء المعاملات الطبية التي يحتاجها المريض.

كما تم رصد عدم التزام عدد محدود من الكوادر الطبية بواجباتهم الوظيفية، والتي تقوم على أداء مهامهم بكل إنسانية ومسؤولية تجاه المرضى والمراجعين.

كما تم تسجيل حالات لمغادرة الموظفين في بعض المراكز الصحية أماكن عملهم قبيل انتهاء الدوام الرسمي، ما يتسبب في نقص الخدمة الصحية التي يحتاجها المريض أثناء الدوام الرسمي أو في الأوقات المسائية في حالات الطوارئ.

وبناء على التقارير، التي تم تقديمها، ستتابع وزارة الصحة جميع الملاحظات وستتخذ إجراءات رقابية وأخرى تقييمية لضمان معالجة جوانب التقصير ومحاسبة المقصرين، وضمان تقديم أفضل الخدمات الصحية لمستحقيها وفي جميع الأوقات.

ويستمر برنامج المتسوق الخفي في دوره التقييمي لأداء ومستوى الخدمات التي تقدمها مختلف المؤسسات الحكومية للمواطنين، وفقاً لمعايير وأسس تقييم مستندة على تقاريرٍ وزيارات ميدانية ورصد لآراء وردود فعل متلقي الخدمة.

ويأتي البرنامج، الذي ينفّذ بالتعاون بين إدارة تطوير الاداء المؤسسي والسياسات في رئاسة الوزراء ومركز الملك عبدالله الثاني للتميز، من منطلق الحرص الحكومي على الارتقاء بمستوى ونوعية الخدمات المقدّمة للمواطنين، وتقييم أداء المؤسسات الخدماتية في إطار السعي للنهوض بها ومعالجة جوانب التقصير والخلل.

ولا يقتصر التقييم، الذي يتم الاسترشاد بنتائجه في دراسة واقع الحال بالمؤسسات ومنحها مهلة لتصويب وضعها، على الإجراءات المرتبطة بتقديم الخدمة، بل يتعدى ذلك لرصد وتقييم أداء الموظفين وسلوكهم والتزامهم بأوقات الدوام، وانعكاس ذلك على إتاحة تقديم الخدمة، بما يسهم في تحفيز الموظفين على تقديم أفضل ما لديهم من خدمات يتطلع لها متلقو الخدمة.

ويشمل اهتمام الحكومة بمستوى تقديم الخدمات جميع محافظات ومناطق المملكة، بما فيها مناطق البادية، وذلك ترسيخاً لتحقيق مبادئ لتكافؤ الفرص والمساواة بين جميع المواطنين في مستوى الخدمات التي يتلقونها.

يشار إلى أن مجلس الوزراء يطلع وبشكل دوري على تقارير برنامج المتسوق الخفي، حيث يتم وضع الملاحظات، وتحديد طبيعة الإجراءات اللازمة لكل تقصير.

أخبار ذات صلة