حركة نشطة وتحسن ملحوظ في أسواق المملكة

محليات نشر: 2019-05-27 15:58 آخر تحديث: 2019-05-27 16:58
تحرير: حمزة هلالات
صورة أرشيفية-إقبالاً على الأسواق
صورة أرشيفية-إقبالاً على الأسواق
المصدر المصدر

مع قرب انتهاء شهر رمضان الفضيل وحلول عيد الفطر السعيد، تشهد أسواق المملكة حركة شرائية نشطة وإقبالاً على الأسواق ولاسيما محلات الملابس والأٌقمشة والأحذية بعد فترة الإفطار، وتحسنا ملحوظا قياسا مع السنوات الماضية، وبالأخص شهدت كل من محافظتي "الزرقاء" و "الكرك" حركة نشطة وتحسنا ملحوظا قياسا مع السنوات الماضية.

محافظة الكرك

وقال محافظ الكرك الدكتور جمال الفايز في تصريح صحفي: إن المحافظة وبالتنسيق مع الحكام الإداريين والجهات الخدمية والرقابية المختلفة بالمحافظة تعمل منذ بدء شهر رمضان ضمن برنامج وخطة عمل واضحة ومحددة لجميع الجهات للاستمرار بمراقبة الأسواق والمحلات التجارية بمختلف انواعها للتأكد من التزامها بشروط الصحة والسلامة العامة والتقيد بتوفير كل ما يحتاجه المواطن ضمن الأسعار المقبولة.

واضاف ان هناك خطة لتنظيم حركة السير ومنع الازدحامات والاغلاقات للشوارع من خلال إزالة كل المعيقات من البسطات وغيره، داعيا المواطنين إلى عدم تأجيل مشتريات العيد الى اليوم الأخير من رمضان، وضرورة استغلال هذه الفترة الزمنية للتسوق وعدم التهافت على الشراء لأن كل ما يحتاجه المواطن متوفر بجميع الأسواق التجارية و المؤسستين العسكرية والمدنية.

وقال أصحاب محلات تجارية في الكرك، إن صرف رواتب الموظفين مع قرب حلول عيد الفطر السعيد ساهمت بشكل كبير في تنشيط الحركة التجارية بأسواق المحافظة، لافتين الى ان الاقبال على الشراء يزداد مع اقتراب العيد على شراء احتياجات الاطفال من الملابس والألعاب والحلويات خوفا من ارتفاع اسعارها بسبب ازدياد الطلب.

محافظة الزرقاء

وبدوره بين مدير غرفة تجارة الزرقاء حسن الغويري، إن المواطنين يقبلون على شراء الملابس ومستلزمات العيد كافة من حلويات وغيرها خلال الأيام العشرة الأخيرة من شهر رمضان الفضيل.

وأكد أن تأجيل المصارف لأقساط قروض المواطنين وصرف رواتب الموظفين أسهم بشكل كبير في تحسن القوة الشرائية وزيادة إقبال المواطنين على شراء مستلزماتهم مع اقتراب عيد الفطر السعيد.

كما اكد أن أسعار كافة الملابس معتدلة، ولم تشهد ارتفاعا ملحوظا مقارنة مع السنوات السابقة، وهي في متناول المواطنين كافة، لافتا الى ان الغرفة تهتم بمراقبة الحركة الشرائية والأسعار التي لم تتجاوز معدلاتها الطبيعية.

وقال مالك أحد محلات الملابس في محافظة الزرقاء، إن الحركة الشرائية ازدادت بعد صرف رواتب الموظفين الحكوميين والعسكريين، حيث يشهد محله إقبالا كبيرا من المواطنين لشراء ما يلزمهم من ملابس لقضاء عيد الفطر السعيد، مؤكدا أن هذا الإقبال على الشراء يعتبر أفضل من السنوات الماضية بشكل واضح.

محافظة عجلون

ودعا رئيس لجنة الصحة والسلامة العامة محافظ عجلون علي المجالي الجهات المعنية للتأكد من التزام اصحاب المحلات بالتسعيرة المعلنة وعدم الاحتكار .
مبيناً  إلى انه تم رفع اعلى درجات التنسيق بين مختلف الجهات من اجل الاعلان عن الخطط والاستعدادات لعطلة عيد الفطر السعيد من خلال برنامج مناوبات وتكثيف الرقابة والزيارات الميدانية لمنع المخالفات.
وقال صاحب احد المحلات في محافظة عجلون، إن قطاع الألبسة شهد ركودا غير مسبوق منذ بداية الشهر الفضيل لانشغال الاسر بالامتحانات المدرسية وعدم توفر السيولة النقدية، لكنها بدأت بالتحسن تزامنا مع استلام الرواتب وانتهاء الامتحانات، واشار التاجر إلى ان هناك تنزيلات في الاسعار ومنافسة بين التجار، ما أسهم في إقبال المواطنين على شراء مستلزمات العيد.

 

 

أخبار ذات صلة