بالفيديو والصور.. علاء الدين يخرج من المصباح السحري في الأردن

هنا وهناك
نشر: 2019-05-13 17:28 آخر تحديث: 2019-05-15 14:37
تحرير: يزيد أبو الفيلات
من حفل اطلبلاق الفيلم
من حفل اطلبلاق الفيلم
المصدر المصدر

أكثر من 1000 شخص استمتعوا يوم أمس بفيلم "علاء الدين" المثير والنابض بالحياة والذي يأخذ شكل "لايف أكشن" والمقتبس عن العمل التحريكي لاستوديوهات "ديزني" لسنة 1992. هذا العرض الوحيد هو الأول في المنطقة وجاء من تنظيم الهيئة الملكية الأردنية للأفلام في عمان.

يروي الفيلم حكاية فتى الشوارع الجذاب، علاء الدين، والأميرة ياسمين التي تتسم بالشجاعة والعزم والجني مفتاح مستقبلهما. الفيلم من بطولة النجم العالمي ويل سميث والممثلين مينا مسعود ونعومي سكوت والمخرج غاي ريتشي الذين زاروا العاصمة الأردنية في المحطة الرابعة من الجولة العالمية للبساط السحري عقب باريس ولندن وبرلين.

قال الأمير علي بن الحسين، رئيس مجلس مفوضي الهيئة الملكية الأردنية للأفلام: "إنه لمن دواعي سرورنا استضافة الجميع في هذه الفعالية، ونحن فخورون للغاية لأن الهيئة الملكية الأردنية للأفلام والأردن جزء من هذا الإنتاج الرائع لديزني. ففي نهاية المطاف، قصة "علاء الدين" نابعة من هذه المنطقة، وبالتالي نحن ممتنون جدا لطاقم العمل الذي عاد لتقديم الفيلم في عمان."

وفي حديثه للإعلاميين في مؤتمر صحافي يوم الإثنين انعقد في مقر الهيئة الملكية الأردنية للأفلام وأدارته الإعلامية ريا أبي راشد، قال ويل سميث: "كان من المهم بالنسبة لي وللمخرج غاي ريتشي سرد قصة بمثابة "رسالة حب" الى المنطقة. سررت بلعب دور الجني؛ فالجني تعريف للحب غير المشروط ويعكس ما أريد أن أكون في الحياة: أن أعطي وأتأكد بالتالي من عدم اساءة استعمال هذا العطاء. في "علاء الدين"، تحتم عليّ توظيف كل المواهب التي صقلتها على مدى ثلاثين عاما. وكان تصوير هذا الفيلم من أفضل التجارب في حياتي المهنية."

لقد نُظمت الفعالية الاحتفالية للعرض الأول للفيلم في صالات برايم سينما - العبدلي ذات التقنية العالية بعد الإفطار، واستقبل المعجبون المشاهير على سجادة أرجوانية اللون مستوحاة من فيلم "علاء الدين".   تجدر الإشارة إلى أن ريع جميع تذاكر العرض يعود إلى مركز الحسين للسرطان.

وفي وقت سابق من نفس اليوم، أقيم عرض خاص لأطفال من مركز الحسين للسرطان. وفوجئ الصغار في نهاية العرض بحضور ولي العهد الأمير الحسين بن عبد الله رفقة المخرج والممثلين.

سيعرض فيلم "علاء الدين" تجاريا في صالات السينما في الأردن ابتداء من 23 أيار. النسخة الحديثة من فيلم "علاء الدين" تعيد صياغة قصة فيلم ديزني الكلاسيكي بحلة جديدة وهي مستوحاة أيضا من حكاية ألف ليلة وليلة، وهي مجموعة قصصية مستمدة من فولكلور وأدب المنطقة. 

صوّر الفيلم جزئيًا في الأردن في تشرين الثاني عام 2017 في المناطق الخلابة لوادي رم ووادي الديسي، مع الاستعانة بحوالي 150 أردنيا ممن عملوا في الطاقم.

وفي حديثه أثناء المؤتمر الصحفي يوم أمس، قال المخرج غاي ريشتي، الذي لعب دورا محوريا في قرار تصوير "علاء الدين" في الأردن، إنه ملم بجغرافيا وتضاريس المملكة. وبالتالي قرار التصوير فيها جاء بديهيا. لكن كان هناك علامة استفهام عن الخدمات المتوفرة في البلد. بيد أن الكل أجمع على اختيار الأردن.

وحُسم هذا الخيار، حسب ماري نزال-بطاينة العضو في مجلس مفوضي الهيئة، بفضل التنوع في البلد، توفر طواقم عمل مهنية وخدمات ذات جودة عالية وبنية تحتية متكاملة بالإضافة إلى حوافز مالية. وأضافت: "لم ننجح في موضعة الأردن على خريطة مواقع تصوير الأفلام فحسب بل ساهمنا في احداث تغيير في المجتمع."  

"علاء الدين" هو فيلم ديزني الأكثر تنوعًا من حيث طاقم الممثلين على الإطلاق، حيث أن أغلبيتهم  من منطقة الشرق الأوسط. مينا مسعود الذي يلعب دور الشخصية الرئيسية "جرذ الشارع" علاء الدين الذي تحول إلى الأمير، من أصل مصري، قال للصحافيين: "حققت حلمي مع علاء الدين وويل سميث. آمل رؤية المزيد من القصص من مصر والشرق الأوسط (على الشاشة)."

أمّا نعومي سكوت، وهي من أصول مختلطة هندية - بريطانية ساهمت في تماهيها مع شخصية الأميرة ياسمين، فأشارت الى أنها استمدت القوة من شخصية ياسمين التي تمثل نموذجا أكثر حداثة وعزما وطموحا في هذا الفيلم مما كانت عليه."

لقد تم تنظيم هذا الحدث الكبير في عمان بفضل دعم بنك الاستثمار العربي الأردني وهيئة تنشيط السياحة الأردنية التي تعمل بشكل وثيق مع الهيئة الملكية للأفلام للترويج للأردن كموقع للتصوير.

ويذكر أن الأمير علي بن الحسين كان قد أسّس الهيئة الملكية الأردنية للأفلام في 2003 لدعم صانعي الأفلام المحليين والمساهمة في دعم صناعة المرئي والمسمع في الأردن. فبالإضافة إلى عروض الأفلام وورش العمل التي تنظم في كافة أنحاء المملكة، تعمد الهيئة الى استقطاب ومساعدة الانتاجات الدولية والاقليمية في المملكة.

وللإشارة أيضا الى أنه في السنوات العشر الماضية استحدثت حوالي 95000 فرصة عمل مرتبطة بشكل مباشر وغير مباشر بالأفلام في الأردن.

اقرأ أيضاً : "ديزني" تخطط لإخراج علاء الدين من المصباح السحري في الأردن


 

 

 

أخبار ذات صلة