بيان من "الأطباء البيطريين" حول استقبال رئيس بلدية الكرك لسياح صهاينة

محليات نشر: 2019-05-07 23:28 آخر تحديث: 2019-05-07 23:30
رئيس بلدية الكرك يساعد سياح من الاحتلال
رئيس بلدية الكرك يساعد سياح من الاحتلال
المصدر المصدر

 دانت نقابة الأطباء البيطريين الأردنيين الفعل الذي قام به رئيس بلدية الكرك بمساعدت سياح صهاينة.

وقالت النقابة في بيان لها إنها "تدين نقابة الأطباء البيطريين الاردنيين الفعل المشين الذي قام به رئيس بلدية الكرك بالتعامل والتواصل مع الكيان الصهيوني والذي ثبت أنه مقصود "


اقرأ أيضاً : بعد تكريمه سياحا صهاينة.. رئيس بلدية الكرك يعتذر للأردنيين - فيديو


وأضافت أن ما قم به رئيس بلدية الكرك هو عمل فردي لا يمثل إلا صاحب العمل.


اقرأ أيضاً : عضو في بلدية الكرك يقدم استقالته احتجاجا على تكريم رئيس البلدية لعدد من السياح الصهاينة


وتاليا نص البيان الذي وصل "رؤيا" نسخة منه:

بيان صادر عن نقابة الأطباء البيطريين الاردنيين.(وقل  جاء الحق وزهق الباطل ان الباطل كان زهوقا).

اغضب فإن الله لم يخلق شعوبا تستكين، اغضب فإن الأرض تحني رأسها للغاضبين ، اغضب ستلقي الأرض بركانا ويغدو صوتك الدامي نشيد المتعبين..

يا جماهير شعبنا العربي المرابط الصابر، أبناء العروبة والإسلام، يا ارواح شهدائنا التي روت دمائها ثرى فلسطين، ايتها الثكالى وأمهات الشهداء تحية الحق والعروبة والإسلام.

تدين نقابة الأطباء البيطريين الاردنيين الفعل المشين الذي قام به رئيس بلدية الكرك بالتعامل والتواصل مع الكيان الصهيوني والذي ثبت أنه مقصود ، العدو الذي يحتل الأرض العربية في فلسطين ويغتصبها بكل ما تحوي من بشر وشجر وحجر ومقدرات ، في محاولة بائسة للتطبيع مع العدو الصهيوني...وان هذا العمل المدان عمل فردي لا يمثل إلا صاحب العمل، ونحن إذ ندين فإننا ندين الفعل(التطبيع) بكافة اشكاله وألوانه ومبرراته ومن غير المبرر والمرفوض ان يقوم رئيس البلدية وهو ممثل للشارع الكركي الذي انتخبه بتزوير إرادة الشعب بناء على وجهة نظر شخصية تمثله وحده..لا سيما أن الكرك معروفة بمواقفها العروبية التاريخية الاصيلة ورفضها و مقاومتها للتطبيع بكافة اشكاله والدلائل كثر..وتضحيات ابنائها ودمائهم كباقي مدننا الحبيبة الشاهد الأكبر...

أننا في نقابة الأطباء البيطريين الاردنيين نقف مع أبناء شعبنا العربي المرابط في فلسطين وهم يسطرون اروع التضحيات في الفداء والمقاومة ضد العدو الصهيوني الغاصب..وداعمين أساسيين للشعب العربي في فلسطين لتحرير الارض والماء والهواء من غطرسة العدو..كيف لا وبالامس سطر ابنائنا في غزة هاشم اروع الملاحم البطولية في المقاومة والسير على طريق التحرير...

وهي رسالة جلية نوجهها للمطبعين بأنكم مرفوضون شعبيا  وإلى مزابل التاريخ...

عاش الاردن حرا عزيزا منيعا..

عاشت فلسطين حرة عربية من البحر إلى النهر..

أخبار ذات صلة