تفاصيل جريمة مقتل عشرينية على يد زوجها في سحاب 

محليات نشر: 2019-04-25 15:18 آخر تحديث: 2019-04-25 16:30
تحرير: ليندا المعايعة
أرشيفية
أرشيفية
المصدر المصدر

لم يمض على زواج قتيلة سحاب من زوجها القاتل سوى ٤ اشهر ،عندما قرر انهاء حياتها ب٦ طلقات وهي نائمة صباح الاربعاء لمجرد الشك بها ،هذا ما كشف عنه مصدر مقرب من التحقيق .

مدعي عام الجنايات الكبرى وجه للقاتل الذي يعمل مدير مكتبه في مدرسة بذات الحي الذي يسكن به في منطقة سحاب ،تهمة القتل العمد مع سبق الاصرار ومقررا توقيفه ١٥ يوما قابلة للتجديد في مركز اصلاح وتاهيل جويدة .

وعرف عن القضية التي يجري التحقيق بها من قبل المدعي العام ،ان زوج المغدورة يعمل مدير مكتبه في مدرسة مجاورة لمنزله وقد تم فصله عدة مرات وفي كل مرة كان يتم اعادته للعمل .


اقرأ أيضاً : القبض على شخص يشتبه بقيامه بقتل زوجته في سحاب


وقال المصدر ان الجريمة ارتكبت بعد ان تولد لدى القاتل شك بزوجته المغدورة التي كانت تتواصل هاتفيا مع عائلتها وبشكل مستمر فشك بتلك الاتصالات التي لم يستفسر عنها ،فقام بالتخطيط لقتلها من خلال شرائه ل ٣ مسدسات ليستخدمها في جريمته التي خطط لها للتاكيد على وفاتها . 

وبين المصدر في يوم الجريمه عاد القاتل الى المنزل حيث كانت زوجته المغدورة نائمة ،فحضر له نفسه فنجانا من القهوة واخذ يدخن ،وبعد انتهاءه دخل الى الغرفه واطلق عليها من المسدس ٧ طلقات اصابها ٦ منهم في مختلف انحاء جسدها ولاذ بعدها بالفرار الى القي القبض عليع من قبل الشرطة في منطقة الشونه . 

واشار المصدر الى تشريح الجثة في المركز الوطني للطب الشرعي وتبين اصابتها ب ٦ مقذوفات ناريه كانت سببا في وفاتها .

واكد المصدر الى ان القضية التحقيق بها لم ينته بعد حيث سيستمع الى شهود النيابة بالقضية الى جانب التقارير الطبية وتقرير المختبر الجنائي .

أخبار ذات صلة