بريطانيا: بعد سبع سنوات من الصمم طفلة تسمع صوتها لأول مرة

هنا وهناك
نشر: 2019-04-22 23:02 آخر تحديث: 2019-04-22 23:02
بعد الكثير من علاج النطق واللغة بشكل منتظم تمكنت ليا من نطق جمل كاملة
بعد الكثير من علاج النطق واللغة بشكل منتظم تمكنت ليا من نطق جمل كاملة
المصدر المصدر

 تمكنت طفلة بريطانية بعد سبع سنوات من الصمم التام أن تسمع الأصوات التي تجري حولها.

وقالت هيئة بي بي سي الاثنين: إن الجراحة الرائدة التي اجريت لمخ الطفلة ليا أرميتاج، مكنتها من السمع وان تقول لوالديها "أحبكما".

ونقلت الهيئة، عن والد الطفلة قوله: إن طفلته الوليدة كانت تعاني من شكل نادر من الصمم العميق، و"أخبرونا أنها تعاني صمما شديدا لدرجة أنها حتى لو انفجرت قنبلة بجانبها فلن تسمعها".

وأضافت الهيئة: نتيجة لذلك، لم يكن من المتوقع أن تنطق بكلمة طوال حياتها، لكن رغم المخاطر، ناضل والداها لتصبح طفلتهما من أوائل الأطفال في بريطانيا الذين يحصلون على عملية زراعة الخلايا الجذعية السمعية، ما تطلب جراحة معقدة في المخ عندما كان عمرها عامين فقط.

ووصفت هيئة الرعاية الصحية العامة في إنجلترا الجراحة بأنها "تغير الحياة فعلا"، معربة عن استعدادها لتمويل عمليات أخرى للأطفال الصم الذين يعانون من وضع مماثل.

أخبار ذات صلة