أم محمد أرملة فقدت زوجها مبكراً لتواجه أعباء معيشية قاسية - فيديو

محليات
نشر: 2019-04-17 20:48 آخر تحديث: 2019-04-17 20:50
أم محمد أرملة فقدت زوجها مبكراً لتواجه أعباء معيشية قاسية
أم محمد أرملة فقدت زوجها مبكراً لتواجه أعباء معيشية قاسية
المصدر المصدر

في قريةِ مليح بمحافظةِ مادبا سيدةٌ أردنيةٌ تُواجِهُ ظروفًا معيشيةً صعبة، زادتْها قسوةً وفاةُ زوجِها مبكرا.

في بيت والدتها الأرملة المتهالك، تعيش أم محمد وأبناؤها منذ وفاة زوجها، في صراع مع الظروف المعيشية الصعبة، وهي تأمل بإكمال تعليمها والدخول في سوق العمل، لتأمين احتياجات العائلة.  

بيت أم فارس، والدة أم محمد، لم ينجُ هو الآخر من مصائب الدنيا، قبل أن تداهمه مياه السيول التي أتت على قرية مليح جنوب محافظة مادبا العام الماضي، وتغرق معها الأخضر واليابس.

الابنة الأرملة، الحاصلة على دبلوم في التمريض، تسعى لإكمال دراستها، لإضفاء ما يطفئ ظمأ ضنك الحياة، لتظفر بكرامة العيش لأبنائها بعيدا عن المساعدات.

أخبار ذات صلة