الحمود: تكلفة الحوادث المرورية في الأردن 300 مليون دينار العام الماضي

محليات نشر: 2019-04-14 18:43 آخر تحديث: 2019-04-14 21:12
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

كشف مدير الأمن العام اللواء فاضل الحمود أن تكلفة الحوادث المرورية في الأردن  العام الماضي تقارب نحو 300 مليون دينار.

وقال الحمود خلال مقابلة مع إذاعة القوات المسلحة الأردنية – الجيش العربي إنه وبالرغم من الانخفاض الذي طرأ على الحوادث المرورية الا اننا بحاجة الى مزيد من التوعية في هذا الجانب.

وبين أن عدد الحوادث المرورية في عام 2017 بلغ عددها 150226 الف حادث مروري، وعام 2018 بلغ عدد الحوادث المرورية 150379 حادث.

وبلغ عدد الإصابات البشرية 10446 اصابة في عام 2017، و 10405 اصابة في عام 2018، فيما بلغ عدد الجرحى 16246 في عام 2017، و 16184 جريح في عام 2018ن بحسب اللواء الحمود.

وأشار إلى أن إنخفاض في عدد الوفيات نتيجة الحوادث المرورية بنحو 17%، حيث بلغ عدد الوفيات 685 وفاة في عام 2017، و571 في عام 2018.

وأكد اللواء الحمود أنه تم اتخاذ سلسلة من الإجراءات للحد من الحوادث المرورية منها تزويد الرقابة الالية ونشر مزيد من رجال السير والتشديد على بعض المخالفات.

وأضاف، "وجدنا أكثر أسباب وقوع الحوادث في الأردن هو استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة، وتم اجراء دراسة علمية شددنا على مخالفات استخدام الهاتف النقال خلال اسبوع وتم مقارنته بين عامي 2017 و 2018 حيث وجدنا ان نسبة الحوادث انخفضت بنسبة 40%".

وأكد ان المخالفات ليست عملية جباية، قائلا: "نحن لسنا جباة وانما ننفذ قانون، وان العملية هي حرص على اجساد المواطنين، والمس اثناء تنقلي بان عدد كبير للاسف يستخدم الهاتف النقال اثناء القيادة".

 ولفت إلى أن مديرية الامن العام ليست راضية بالرغم من انخفاض الحوادث، وأن دورها يتمثل بالمساهمة في الحد قدر المستطاع منها، مبينا ان هناك ادوار مطلوبة من الجهات الاخرى

أخبار ذات صلة