"الشعب والشباب الأردني" في صورة واحدة مع الرزاز تلخص واقع الحال

هنا وهناك
نشر: 2019-04-09 22:12 آخر تحديث: 2019-04-10 08:01
الصورة المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي
الصورة المتداولة عبر مواقع التواصل الاجتماعي
المصدر المصدر

لخّصت صورة التقطتها عدسات المصورين خلال مؤتمر رئيس الوزراء عمر الرزاز اليوم الثلاثاء، واقع الحال الذي يعيشه الشعب والشباب الأردني، في ظل الحكومات الأردنية المتعاقبة والحالية.

والصورة التي ظهر فيها صحفيان، أحدهما يوسف رحاحلة المصور في قناة رؤيا الفضائية، بدأت تشق طريقها عبر مواقع التواصل الاجتماع على نحو واسع، لما تلخصه اللحظة التي ظهرا خلالها إبان حديث الرزاز حول أرقام الفقر في المملكة وتحفيز الشباب فيها ووعدهم بالمستقبل المشرق، رغم أن واقع معاش يصل حد "البؤس وانعدام الأمل".

وكان الرحاحلة يقف خلف الرزاز عاقد اليدين وذاهبًا بعينيه نحو جمهور الصحفيين الذين يستمعون للرزاز غداة دعوته الرأي العام لمزيد من الصبر والجلد على التحديات الراهنة التي تمر بها المملكة.

فيما الصحفي الآخر ويعمل بإحد المواقع المحلية، قرر أن يتوقف عن اقتناص الصور لرئيس الوزراء وجلس على الأرض خلال حديث الرزاز، وأخذ ينظر إليه وفي عينيه ألف كلمة يريد أن ينطق بها.


اقرأ أيضاً : الرزاز: الاسرة التي يعمل بها شخصان ليست فقيرة - فيديو


وعبر مواقع التواصل الاجتماعي، تداول الناشطون الصورة بوصفها، تعبيرًا صارخًا عن واقع الحال المعاش في الأردن والعلاقة التي تجمع ما بين الشعب والشباب والحكومة في آن واحد.

وعلق ناشط على الصورة على فيسبوك يقول " إذا الحكومه يوما ارادت النغنغه.....فلا بد أن يستجيب الشعب.....و لا بد للضرائب ان تنحصل....و لا بد للغلاء ان ينتشر".

وكتب آخر" شايفين التسامح والتواضع مخلي الشب يقعد ويتربع وياخذ راحته والحكومة واقفة .. الله عليك يا فخر العرب".

وأجمع كثيرون على أن الطريقة التي ظهر بها الشابان، تمثل شريحة واسعة من الشباب الأردنيين، الذي يسمعون من الحكومة شيء بينما في الواقع أمر مختلف ومتناقض.


اقرأ أيضاً : الرزاز للأردنيين: دعونا نلعن الظلام ومستقبل مشرق بانتظارنا - فيديو


وكتب معلق على الصورة يقول " المصور اللي قاعد عالأرض كأنه بحكي بينه وبين حاله يزم عليك سوالف".

وكانت جملة الرزاز التي ذكرها خلال المؤتمر الصحفي، بأن "الأسرة الأردنية الذي يشتغل فيها اثنان ليست أسرة فقيرة" قد أشعلت سخط الأردنيين وغضبهم مشككين أن يكون الرزاز على علم بواقع الحال للأردنيين بعد هذا القول.

 

 

 

أخبار ذات صلة