تويتر تخفض عدد الحسابات التي يمكن متابعتها يوميًا

تكنولوجيا
نشر: 2019-04-09 02:09 آخر تحديث: 2019-04-09 02:10
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

اتخذت شركة تويتر خطوة جديدة تتمثل في تخفيض عدد الحسابات التي يمكن لمستخدمي تويتر تتبعها يوميًا من 1000 إلى 400، وذلك من أجل محاربة حسابات البريد العشوائي والحسابات المدارة من قبل روبوتات الدردشة الكتابية على منصتها.

وتتمثل فكرة التخفيض في المساعدة على منع حسابات البريد العشوائي من تحقيق نمو سريع لشبكاتهم عبر متابعة حسابات تويتر ثم إلغاء متابعتهم بطريقة جماعية أو عشوائية، والتي تنتهك قواعد تويتر.

وتم مؤخرًا حظر عدد من الخدمات من واجهة برمجة تطبيقات تويتر لفعلها نفس الشيء، إذ كانت العديد من الشركات تقدم أدوات تتيح لعملائها متابعة عدد كبير من المستخدمين تلقائيًا دون بذل مجهود كبير.


اقرأ أيضاً : تويتر تحذر المستخدمين من هذه الخدعة!


وتتم العملية لجذب انتباه المستخدمين ومحاولة حث الناس على المتابعة لتضخيم عدد المتابعين، ويعمد العديد من الأشخاص إلى المتابعة من باب المجاملة، دون أن يدركوا أنهم تابعوا حساب مدار من قبل روبوت دردشة كتابية.

كما عرضت الشركات أدوات لإلغاء المتابعة بشكل جماعي لحسابات تويتر الخاصة بأولئك الذين لم يقوموا بمتابعتهم، وغالبًا ما يتم توفير أدوات تلقائية أخرى، مثل أدوات لإنشاء الرسائل المباشرة المزعجة.

وأوقف موقع تويتر في بداية العام عددًا كبيرًا من التطبيقات لمخالفتها قواعده حول المتابعة، لكن إيقاف الشركة لم يتعامل إلا مع تلك التطبيقات التي تهدف إلى تحقيق الربح من خلال توفير أتمتة البريد العشوائي كخدمة يمكن للآخرين استخدامها.

وقال متحدث باسم تويتر: “كجزء من التزامنا ببناء خدمة صحية، ما زلنا نركز على إيقاف الرسائل غير المرغوب فيها وإساءة استخدامها على المنصة”.

وأضاف “لقد لاحظنا أن وجود معدل متابعة يومي مرتفع ساهم في استمرار المشكلة، ونتيجة لذلك، قمنا اليوم بتخفيض معدل المتابعة اليومي من 1000 إلى 400”.

وردًا على تغريدة تويتر حول الحدود الجديدة، فقد تسائل العديد من المستخدمين عن سبب اختيار الرقم 400، والذي يمثل عددًا أكبر بكثير من حاجة مستخدم تويتر اليومية من المتابعة، فيما قال بعض المستخدمين إنهم احتاجوا إلى سنوات من أجل متابعة مئات الأشخاص فقط.

يذكر أن تغيير اليوم ليس الوحيد الذي اتخذته تويتر في الأشهر الأخيرة لمعالجة مشكلة الرسائل غير المرغوب فيها على المنصة.

وكانت الشركة قد حدثت أدوات الإبلاغ الخاصة بها للسماح للمستخدمين بالإبلاغ عن حسابات البريد العشوائي والحسابات المزيفة، وأدخلت تدابير أمنية جديدة حول التحقق من الحساب والاشتراك، إلى جانب التغييرات الأخرى التي تركز على تحديد هوية مرسلي البريد العشوائي بشكل أكثر استباقية.

وحذفت المنصة في الصيف الماضي الحسابات التي كانت قد أوقفتها في السابق لكونها محتوى غير مرغوب فيه وفقًا لمقاييسها.

أخبار ذات صلة