تعيين عنّاب سفيرة لليابان يثير سخط الأردنيين على قرارات حكومة الرزاز

محليات نشر: 2019-03-26 10:46 آخر تحديث: 2019-03-26 11:06
الرزاز وعناب
الرزاز وعناب
المصدر المصدر

فجّرت أنباء تداولها نواب ونشطاء حول قرار حكومة عمر الرزاز، بتعيين وزيرة السياحة السابقة، لينا عنّاب، سفيرة للمملكة لدى اليابان جدلًا وسخطًا واسعين، وهي التي ارتبط اسمها بفاجعة البحر الميت التي وقعت في 25 تشرين الأول من العام 2018، وراح ضحيتها 21 شهيدًا جلهم من الأطفال.

وشنّ الأردنيون هجومًا على حكومة الرزاز، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، بلغ حده باعتبار هذا التعيين "استفزازًا لمشاعر الأردنيين وذوي ضحايا فاجعة البحر الميت، التي أثبتت لجنة التحقيق فيها مسؤولية الجهات الرسمية وتقصيرها بها.


اقرأ أيضاً : النائب الحباشنة: الرزاز يستفز الأردنيين ويعيًن عناب سفيرة


وعبر تويتر، قال عدنان أبو سيدو والد الطفلة "سارا" التي استشهدت بفاجعة البحر الميت، إنه يرفض هذا التعيين ويعتبره إهانة لمشاعر الأردنيين.

وكتب في تغريدة له " #بدنا_حق_ساره_والأطفال .. لا لتعين لينا عناب سفيرة باليابان ".

وعبر توتير انتشر وسم #نرفض_تكريم_لينا_عناب، كالنار في الهشيم، ودعا الناشطون من خلاله لإلغاء تعيين الوزيرة السابقة سفيرة للمملكة في اليابان، معتبرين أنها سبب في الفاجعة ولا تستحق هذا التكريم.

وقال ناشط، إن "السيده لينا عناب كانت وزيرة للسياحه في الحكومه الاردنيه وتم إقالتها بضغط شعبي نظرا لاهمالها الذي ادى لمقتل 20 طفل بريء" .

وذهب ناشطون إلى أن "الرزاز انتصر للقاتله لينا عناب وعينها سفيرة في اليابان رغم الرفض الشعبي ورفض أهالي ضحايا فاجعة البحر الميت التي تسببت بقتلهم واثبت الرزاز أنه شريك بجريمة قتل الاطفال" على حد وصفهم.

 

وكالعادة، وفي كل حدث لا يخلو الأمر من تعليقات ساخرة على هذا القرار، وكتب ناشط على تويتر" حاسس لينا عناب جاي عبالها تحكي لكل الشعب وبصوت عالي ولكوا خاااااااااااااوه".

 

وكتب آخر " حكومة الرزاز تقول لنا بما معناه .. موتوا بغيظكم".

أخبار ذات صلة