الركود يهيمن على قطاع المركبات والضرائب أبرز الأسباب - فيديو

اقتصاد نشر: 2019-03-25 20:02 آخر تحديث: 2019-03-25 20:04
تحرير: عمران العبادي
من الفيديو
من الفيديو
المصدر المصدر

 ما زال سوق المركبات في المملكة يواجه تداعيات فرض الضرائب على المركبات باختلاف أنواع محركاتها منذ منتصف العام الماضي، حيث تراجع عدد المركبات المخلص عليها من المنطقة الحرة بنسبة 46 % منذ بداية العام الحالي ولنهاية شهر شباط.

وأكد رئيس هيئة مستثمري المناطق الحرة الأردنية نبيل رمان، أن قطاع المركبات يعيش أزمة، مطالبا الحكومة بضرورة إعادة النظر بالضرائب المفروضة على القطاع، في الوقت الذي توقع فيه استمرار حالة الركود على المركبات.


اقرأ أيضاً : نشاط في حركة المركبات المصدرة للخارج من المنطقة الحرة - فيديو


ونتيجة لهذا الواقع، فإن الطلب على المركبات في السوق المحلية يشهد تراجعا كبيرا، بحسب تجار بدأوا التفكير في تغيير عملهم في هذا القطاع.

وقال تجار إن أسعار المركبات في السوق المحلية تراجعت بسبب قلة الطلب.

ورغم تأكيد تجار على أن أسعار المركبات في السوق في متناول اليد، يفضل مواطنون شراء مركبات ذات كلف صيانة أقل وموفرة لاستهلاك الوقود. 

واقع سوق المركبات الذي يعيش حالة من الركود، يطرح تساؤلات عن مدى تحقيق الحكومة لأهدافها من فرض ضرائب على المركبات خاصة الموفرة للطاقة.

أخبار ذات صلة