"الإفتاء المصرية" تحذر من 13 كتابا... الأكثر خطورة

هنا وهناك نشر: 2019-03-24 15:38 آخر تحديث: 2019-03-24 15:38
رصد هذه الكتب جاء ضمن مسح شامل للشبكة المعلوماتية
رصد هذه الكتب جاء ضمن مسح شامل للشبكة المعلوماتية
المصدر المصدر

حذرت دار الإفتاء المصرية، من 13 كتابا ومرجعا في الأسواق، مشيرة إلى أنها الأكثر خطورة من حيث التأثير بسبب انتشارها المتزايد.

وقال الدكتور إبراهيم نجم، مستشار مفتي الجمهورية، إن الكتب تستند إليها الجماعات والتنظيمات التكفيرية، مؤكدا أن هذه القائمة ليست نهائية وستليها قوائم أخرى لكنها تتضمن الكتب الأكثر انتشارا وخطورة.

وأضاف لوسائل اعلام مصرية السبت، أن رصد هذه الكتب جاء ضمن مسح شامل للشبكة المعلوماتية ودراسة متأنية لكافة الحركات الإرهابية .

وتابع أن "الإفتاء المصرية" تتبعت الكتب المنهجية التي تعتمد عليها الجماعات المتطرفة في عدة قوائم، ودرست 93 موقعا تكفيريا اعتمد على هذه الكتب بشكل كبير، مؤكدا أن الدار لن تكتفي بالتحذير فقط من هذه المطبوعات وإنما تعمل على الرد أيضا.

وكشف  أن الإفتاء تعمل على مشروع حضاري لتفنيد كل الأفكار المتطرفة التي رصدت في أكثر من 400 كتاب ونشرة، بصورة علمية وبأكثر من شكل، بالاضافة إلى مشروع آخر للرد على الأفكار المتطرفة من خلال الرسوم المتحركة في مشهد درامي باستخدام لغة واضحة وسلسة، مؤكدا أن "الإفتاء المصرية" تحاول تصحيح المفاهيم المغلوطة بأكثر من لغة.

وأوضح نعكف على مشروع لدراسة كل الكتب التي تغذي أفكار الجماعات الإرهابية.

وتابع أنه جار العمل على مشروع لإنشاء 1000 مطوية تحمل كل واحدة، ردا على إحدى الأفكار المتطرفة، مشيرا إلى إصدار 100 مطوية عبر وسائل التواصل الاجتماعي حتى الآن.

 

أخبار ذات صلة