مطالب نيابية بالافراج عن البرقان

محليات
نشر: 2019-03-24 13:03 آخر تحديث: 2019-03-24 13:03
تحرير: صدام ملكاوي
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

طالب نواب، الأحد، إلى الإفراج عن صيدلاني موقوف في سجن الجويدة، بتهمة "إشاعة تسريب إشعاعي من المفاعل النووي".

 واعتبر النائبان خالد رمضان وقيس زياديين، أن توقيف الصيدلاني باسل البرقان قبل محاكمته غير عادل، فضلا عن عدم تشكيله خطرا على المجتمع.

وأوقف مدعي عام عمان، القاضي احمد العفيف الناشط د.باسل برقان / خبير الطاقة البديلة وأبرز المعارضين للمشروع النووي.

ووجه القاضي العفيف جنحة إذاعة أنباء كاذبة “إشاعات” للبرقان وحسب ما نشرت بترا فإنه وبعد التحقيقات توصلت وحدة الجرائم الالكترونية وتتبعها للاشاعة بتحديد هوية الموقوف واحالته للمدعي العام.


اقرأ أيضاً : توقيف مطلق إشاعة "تسرب المفاعل النووي" في الأردن


وكان المفوض في هيئة الطاقة النووية الاردنية الدكتور كمال الأعرج نفى في تصريحات صحافية في كانون الثاني الماضي، وقوع تسريب اشعاعي في المفاعل النووي البحثي في جامعة العلوم والتكنولوجيا.

وقال إن التصدعات الموجودة في جسم البناء هي بالأبنية الخارجية فقط، وليس في جسم المفاعل نفسه، وان المفاعل بشكل عام ليس عليه اي خطورة نظرا لانخفاض الاشعاع الحراري من الوقود الذي يقدر بـ 200 وحدة، في حين الخطورة تبدأ عندما يصل الاشعاع الحراري لـ 1000 وحدة بحيث يكون هناك ضغط قد يتسبب باشكالات.

أخبار ذات صلة