النفط يهبط 2% مع تصاعد احتمالات تباطؤ النمو العالمي

اقتصاد نشر: 2019-03-23 20:21 آخر تحديث: 2019-03-23 20:22
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

هبطت أسعار النفط حوالي 2 في المئة مواصلة التراجع من أعلى مستوياتها هذا العام مع تحول التركيز إلى غياب تقدم في محادثات التجارة بين الولايات المتحدة و الصين وبيانات قاتمة من ألمانيا والولايات المتحدة بشأن نشاط المصانع أشعلت مجددا مخاوف من تباطؤ في الاقتصاد العالمي والطلب على الخام.

وهوت المؤشرات الرئيسية للأسهم الأمريكية في بورصة وول ستريت بما يصل إلى 2 في المئة بعد أن عانى المصنعون في أمريكا وأوروبا واليابان في مارس آذار مع إظهار مسوح أن التوترات التجارية كان لها تأثير على انتاج المصانع، وهو ما يوجه ضربة إلى الآمال بأن الاقتصاد العالمي ربما يبدأ بالتحسن.

وانخفضت عقود خام القياس العالمي مزيج برنت 83 سنتا، أو 1.22 في المئة، لتبلغ عند التسوية 67.03 دولار للبرميل، منهية الأسبوع على انخفاض بحوالي 0.2 في المئة.

وفي جلسة الخميس، سجلت عقود برنت أعلى مستوى في 4 أشهر عند 68.69 دولار للبرميل.

وصعد برنت بأكثر من 20 في المئة منذ بداية يناير كانون الثاني، بفضل تخفيضات في الإمدادات من منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) وحلفائها بقيادة روسيا، وعقوبات أمريكية على إيران وفنزويلا.

وهبطت عقود خام القياس الأميركي غرب تكساس الوسيط 94 سنتا، أو 1.6 في المئة، لتسجل عند التسوية 59.04 دولار للبرميل.

وفي جلسة الخميس، سجل الخام الأميركي أعلى مستوى له في 2019 عند 60.39 دولار وينهي الأسبوع على مكاسب قدرها 0.8 في المئة.

وقفز الدولار الأمريكي إلى أعلى مستوى في أكثر من أسبوع أمام سلة من العملات الرئيسية. ومن شأن ارتفاع الدولار أن يجعل النفط أكثر تكلفة على حائزي العملات الأخرى.

أخبار ذات صلة