جيش الاحتلال يفجر محلات تجارية وسط الضفة بحثا عن منفذ هجوم سلفيت

فلسطين
نشر: 2019-03-18 07:55 آخر تحديث: 2019-03-18 07:56
جيش الاحتلال - ارشيفية
جيش الاحتلال - ارشيفية
المصدر المصدر

فجر جيش الاحتلال، فجر الإثنين، محال تجارية، وداهم منازل فلسطينية، بمحافظة سلفيت وسط الضفة الغربية، بحثا عن منفذ هجوم سلفيت.

وقال شهود عيان لوكالة الأناضول التركية، إن قوات كبيرة من جيش الاحتلال داهمت بلدتي "بديا والزاوية"، شمال غربي مدينة سلفيت، وفجرت أبواب محلات تجارية وفتشتها.

وأضاف الشهود أن القوات اقتحمت منازل عدد من المواطنين وخلفت خرابا في محتوياتها قبل انسحابها.


اقرأ أيضاً : قتلى من جيش الاحتلال بعملية إطلاق نار وطعن في مستوطنة "ارئيل" .. صور وفيديو


وذكروا أن القوات تبحث عن شاب من بلدة "الزاوية" تتهمه بتنفيذ عملية "سلفيت" أمس.

وعقب هجوم نفذه فلسطيني أمس فرض الجيش حصارا على عدد من بلدات محافظة سلفيت.

وكان قد  لقي 3 جنود من جيش الاحتلال ، مصرعهم بعملية اطلاق نار على مفترق مستوطنة "ارئيل" بعد وقت قصير من العملية، واصيب 3 مستوطنين على الاقل.

واضافت المصادر ان منفذ العملية سيطر على سلاح الجندي وغادر بسلام، واطلق النار وهو هارب من المكان واصاب 3 مستوطنين على الاقل، بحسب ما نقلت وسائل اعلام فلسطينية.

 

أخبار ذات صلة