محكمة تابعة للاحتلال تصدر أمرًا بإغلاق مصلى باب الرحمة بالأقصى

فلسطين
نشر: 2019-03-17 11:26 آخر تحديث: 2019-03-17 11:26
باب الرحمه - ارشيفية
باب الرحمه - ارشيفية

أصدرت محكمة صلح الاحتلال، صباح الأحد، أمرًا يقضي بإغلاق مصلى باب الرحمة بالمسجد الأقصى المبارك بشكل مؤقت لمدة 60 يومًا.

وذكر موقع "واللا" العبري أن محكمة الاحتلال قررت الاستجابة لالتماس قدمته نيابة الاحتلال  بضرورة إغلاق باب الرحمة والمصلى القريب من الأقصى لأسباب أمنية.

وكانت شرطة الاحتلال أغلقت غالبية بوابات الأقصى وباب الرحمة الثلاثاء الماضي واعتدت على المصلين وطردتهم من المسجد الأقصى، بزعم إلقاء زجاجة حارقة تجاه مقر للشرطة في باحات الأقصى، ثم أعادت فتحه الأربعاء.


اقرأ أيضاً : قتلى من جيش الاحتلال بعملية إطلاق نار وطعن في مستوطنة "ارئيل" .. صور وفيديو


وفي تعقيب على القرار، قال وزير الأوقاف والشؤون الدينية بحكومة تسيير الأعمال الفلسطينية يوسف ادعيس: إن قرار محكمة الاحتلال "غير شرعي وغير قانوني، ومتواطئ مع رغبة شرطة الاحتلال".

وأكد ادعيس في بيان له أن السيادة على المسجد الأقصى بكونه وقفاً إسلامياً بكافة مساحته التي تزيد عن 144 دونماً بما تحتويه من مساجد وساحات وأبواب ومباني، هي للمسلمين فقط ولا يحق لأي جهة كانت أن تعطي قرارات تخالف هذا الأمر، خاصة إن كانت غير جهة اختصاص كمحكمة الاحتلال.

وأوضح أن قرار المحكمة سيؤدي إلى موجة جديدة من الاقتحامات لسوائب المستوطنين لتنفيذ مآربهم بتحويل المصلى لكنيس يهودي تؤدى فيه الصلوات التلمودية العنصرية، في مخطط أصبح واضحاً بتقسيم الأقصى مكانياً، الأمر الذي سيعمل على مزيد من الانتهاكات تجاه المصلين المسلمين.

أخبار ذات صلة