نصف مليون دينار حجم التلاعب برواتب موظفي «التخطيط» على مدى عام (الرأي)

محليات
نشر: 2019-03-08 00:39 آخر تحديث: 2019-03-08 00:39
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

قالت صحيفة الرأي اليومية نقلا عن مصدر مطلع ان حجم الفروقات المالية في حسابات رواتب ومكافآت موظفي وزارة التخطيط والتعاون الدولي يصل الى نصف مليون دينار.

وقال المصدر للرأي ان عملية التلاعب نفذها موظفان اثنان في وزارة التخطيط حيث تلاعبا برواتب ومكافآت الوزارة على مدى عام .

وبين ان المعلومات الاولية تشير الى ان الحكومة استطاعت حتى الان استعادة نحو 450 الف دينار من المبلغ المختلس ولم يؤكد مصدر رسمي حكومي هذه المعلومة.

وقالت الصحيفة إن وزارة التخطيط والتعاون الدولي رفضت التعاون مهعا والادلاء بأي تصريح بهذا الخصوص اكتفى الناطق الاعلامي باسم الوزارة بالقول ان لا تصريح رسمياً للوزارة بهذا الخصوص مشيرا الى ان القضية اصبحت لدى المدعي العام.

وأشارت الصحيفة الى انها حاولت مرارا الاتصال بوزير المالية عز الدين كناكرية للاستفسار عن القضية الا انه فضل عدم الاجابة على الهاتف .

وكانت وزارة التخطيط ارسلت الى الرأي بيانا اول امس قالت فيه إن الوزارة كشفت أثناء التدقيق على المعاملات المالية التي تجريها الوزارة وجود فروقات مالية في حسابات الرواتب والمكافآت لعام 2018.


اقرأ أيضاً : الحكومة تكشف تلاعباً برواتب الموظفين وإحالة المتورطين للنائب العام


وقالت البيان ان الوزارة قامت وفور علمها بذلك بتشكيل لجنة تدقيق وتحقيق داخلية للتحقيق بالموضوع، وأحالت القضية إلى وزير المالية (صاحب الاختصاص) الذي شكل، حسب المقتضى القانوني، لجنة تحقيق تكونت من ممثلين لوزارة التخطيط والتعاون الدولي ووزارة المالية وديوان المحاسبة، بعد أن تم اخطار هيئة النزاهة ومكافحة الفساد بذلك من قبل وزارة التخطيط.

وبينت الوزارة أنه وعملا بنتيجة التحقيق التي توصلت لها اللجنة المشكلة لهذه الغاية، فقد أحال وزير المالية الدكتور عزالدين كناكرية، اليوم الأربعاء، إلى النائب العام في عمان، الموظفين المتورطين في الملف التحقيقي المتصل بوجود فروقات مالية بحسابات وزارة التخطيط.

وأكدت أن تحقيقات اللجنة كانت قد أظهرت فروقات بين إجمالي الرواتب والمكافآت البنكية المحولة للبنوك لحسابات الموظفين لعام 2018، ما شكل مخالفة جسيمة تشكل اعتداء على المال العام.

أخبار ذات صلة