"نقابة الالبسة والأقمشة" تحمل أمانة عمّان مسؤولية غرق محلاتهم

محليات
نشر: 2019-03-04 14:00 آخر تحديث: 2019-03-04 14:00
احد المحال التجارية في وسط البلد بالعاصمة عمان
احد المحال التجارية في وسط البلد بالعاصمة عمان
المصدر المصدر

حملت  النقابة العامة لتجار الألبسة والأقمشة والأحذية، أمانة عمان الكبرى المسؤولية الكاملة عما جرى في منطقة وسط البلد بالعاصمة عمان، الخميس الماضي.

 ودعت النقابة في بيان لها ووصل رؤيا نسخة منه، لمحاسبة أمانة عمان، عما تسببت به هذه الفياضانات من خسائر مادية ومعنوية لتجار وسط البلد، وذلك نتيجة التقصير الواضح من قبل الأمانة في صيانة العبارات والمناهل الخاصة بتصريف المياه وعدم متابعتها وعدم الاستعداد الحقيقي والفعلي رغم التحذيرات المتزامنة مع المنخفض الجوي.

وقالت في بيانها يجب الزام الامانة بالتعويض المادي والمعنوي للتجار في منطقة وسط البلد عما لحق بهم من خسائر فادحة نتيجة مياه الأمطار و الفيضانات التي داهمت محلاتهم ومستودعاتهم.

وطالبت باعفاء جميع تجار وسط البلد من رسوم رخص المهن ورسوم النفايات لمدة خمس سنوات قادمة.

ورد الرسوم الجمركية وضريبة المبيعات للمستوردين اللذين ثبت وقوع الضرر عليهم في منطقة وسط البلد والتي تسببت بإتلاف بضائعهم نتيجة غمرها بالمياه و عدم صلاحيتها للبيع.

كما وطالبت بتعويض التجار بشكل مستعجل عما لحق بهم من خسائر مادية وذلك بسبب الوضع الماساوي الذي يعيشه التاجر بوسط البلد وعدم التسويف بعمل لجان وغير ذلك، ومحاسبة المقصرين بالسرعة الممكنة ليتم تفادي ما حدث بالمستقبل.

أخبار ذات صلة