"تنظيم الاتصالات" تستضيف ورشة عمل إنترنت الأشياء

اقتصاد نشر: 2019-03-04 12:58 آخر تحديث: 2019-03-04 12:58
هيئة تنظيم قطاع الاتصالات تستضيف فعاليات ورشتي عمل متخصصتين حول "أثر التعرض للحقول الكهرومغناطيسية على الصحة والسلامة العامة"، وإنترنت الأشياء
هيئة تنظيم قطاع الاتصالات تستضيف فعاليات ورشتي عمل متخصصتين حول "أثر التعرض للحقول الكهرومغناطيسية على الصحة والسلامة العامة"، وإنترنت الأشياء
المصدر المصدر

انطلقت في عمان، الأحد، فعاليات ورشتي العمل المتخصصتين التي تستضيفهما هيئة تنظيم قطاع الاتصالات حول موضوع "أثر التعرض للحقول الكهرومغناطيسية على الصحة والسلامة العامة"، وموضوع "إنترنت الأشياء"، وذلك بالتعاون مع الرابطة الدولية لمشغلي الهواتف المتنقلة GSMA وبمشاركة واسعة من مشغلي خدمات الاتصالات المتنقلة، ومنظمات المجتمع المدني والجهات المحلية المعنية الأخرى، بالإضافة إلى ممثلين عن الإدارات العربية الأعضاء في شبكة الهيئات العربية لتنظيم الاتصالات وتقنية المعلومات.

ويأتي تنظيم الورشتين لمدة يومين انطلاقاً من الدور المنوط بالهيئة والمتعلق بحماية حقوق ومصالح المستفيدين من خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، وحفاظاً على الصحة والسلامة العامة، بالإضافة إلى دورها في زيادة وعي المواطن الأردني المتعلق بالمستجدات التكنولوجية المتسارعة التي تمس جوانب حياتنا البشرية بمختلف مجالاتها.

وقال رئيس مجلس مفوضي الهيئة الدكتور المهندس غازي الجبور في كلمته التي ألقاها في حفل افتتاح الورشة: أن موضوع "أثر التعرض للحقول الكهرومغناطيسية على الصحة والسلامة العام" كان ولا زال محط اهتمام الكثير من أبناء هذا الوطن، مما حملنا على إعارته مزيداً من الاهتمام والدراسة ببعديه القانوني والإنساني.

وأضاف الجبور: أن الهيئة اعتادت على مواكبة التطورات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات، لذلك أولت اهتماماً خاصاً بـإنترنت الأشياء لدعمها التحول الرقمي الوطني، ودورها في زيادة انتشار أنظمة المدن الذكية.

ومن جانبه، أعرب رئيس منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا في رابطة جي أس ام ايه السيد جواد جلال عباسي عن سعادته باستمرار التعاون المثمر مع هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الأردن. وأضاف أن الرابطة تقوم عبر برنامج GSMA لبناء القدرات الذي يتألف من سلسلة من الدورات التدريبية للمنظمين- بمشاركة الخبرات والسياسات من شتى أنحاء العالم لتعظيم الفائدة ولتوضيح السياسات الناجعة والفضلى عالمياً لضمان استمرارية الاستثمار في شبكات الخدمة الخلوية التي اضحت الأساس المتين للاقتصاد الرقمي ومجتمع المعرفة.

هذا وتتضمن أجندة ورشة العمل المتعلقة بأثر التعرض للحقول الكهرومغناطيسية العديد من المواضيع الهامة، والتي من أبرزها: الموجات الكهرومغناطيسية من حيث المصدر والبحوث العلمية في دراسة آثار التعرض لها، القيم المسموح بها للتعرض البشري، بالإضافة إلى تخصيص جلسة لزيادة الوعي العام بدور الهيئة والممارسات المتبعة من جانبها في الحد من آثار التعرض للحقول الكهرومغناطيسية على الصحة والسلامة العامة كونها الجهة المعنية بترخيص ومراقبة استخدامطيف الترددات الراديوية.
كما وتتضمن أجندة ورشة العمل المتعلقة بإنترنت الأشياء العديد من المواضيع التقنية والتنظيمية الهامة وبما يشمل الجوانب المتعلقة به من النواحي التنظيمية والاقتصادية والفنية.

أخبار ذات صلة