الوزير أبورمان يوجه الشباب لمرحلة جديدة وهي "المقاهي السياسية"

محليات
نشر: 2019-02-26 16:21 آخر تحديث: 2019-02-26 16:22
تحرير: محمد الكفاوين
جانب من اللقاء
جانب من اللقاء

قال وزير الثقافة والشباب، إن الوزارة تمهد لمرحلة جديدة وهي مرحلة المقاهي السياسية و أن الدولة لم تعد الحاضنة الوحيدة للشباب وعليهم الاعتماد على أنفسهم.

جاء ذلك خلال ندوة حوارية بتنظيم من مركز شابات الكرك، تحت عنوان "قهوة بنكهة سياسية"، لتعزيز المقاهي في الكرك بهدف تمكين الشباب سياسيا و اجتماعيا و ثقافيا.

وأضاف أبو رمان أن سيعلن قريبا عن برنامج الاصلاح السياسي، لتعديل على قانون الانتخاب والاحزاب و تمكين الشباب و إبراز قيادات شبابية بتوجيه من جلالة الملك عبدالله الثاني.

وتابع أبو رمان حديثه، بالقول: "إن كل ما يقال عن الحكومة بالتقصير هو حق"، مشيرا إلى أن الأردن يمر بمرحلة صعبة، من حيث تراجع معدل النمو، وازدياد نسبة البطالة، والتي تشكل "فوبيا" لكل العائلات.


اقرأ أيضاً : الوزير أبو رمان يفاخر بجيل الشباب الأردني ويطمئنهم: القادم أفضل


وطالب وزير الشباب الاحزاب بالتجديد المستمر، و أن تضع قيادات شبابية في المراكز المتقدمة، مشيرا إلى أن نسبة كبيرة من الاحزاب لم تغير أفكارها و لم تطورها، كما أنها لم تستقطب الشباب و ابتعدت عن هموم الشارع، مما أوجد فجوة بين الاحزاب و المواطنين.

واعترف الوزير أبو رمان، أن القطاعين "العام والخاص" غير قادرين على استيعاب كل نسب البطالة، وتابع قوله: "نحن في معظلة و هي ما سببت حالة من الاحتقان، و جعلت الحديث عن الفساد يطفو، و أنا من كتبت عن الفساد في مراحل سابقة ويجب علينا مكافحته بكافة الطرق".

وقال الوزير إنه تشكل وعي لدى الدولة بأن عدم الاهتمام بالشباب من الحكومات السابقة معظلة كبيرة، مشيرا إلى أن الشباب هم اللبنة الاساسية و يجب احتواءهم و الدولة التي تنظر لهم بشكل غير مباشر باتت تنظر لهم بشكل مباشر.

وبين خلال حديثه في الندوة الحوارية، أن الشباب هم الهم الأول لدى حكومة رئيس الوزراء عمر الرزاز، مضيفا بأن هناك برامج تمكين شبابي جاءت من الشباب لتعزيز بناء قدرات السياسية و الوعي السياسي لدى الشباب.

أخبار ذات صلة