فريق طبي في اربد يتمكن من إنقاذ رحم ثلاثينية وإزالة ألياف من داخله بحجم جنين

محليات نشر: 2019-02-25 19:54 آخر تحديث: 2019-02-25 19:54
ارشيفية
ارشيفية
المصدر المصدر

تمكن فريق طبي في مستشفى الأميرة بديعة للنسائية والتوليد في مدينة اربد، من إنقاذ رحم سيدة ثلاثينية وإزالة ألياف تجمعت بداخله يصل حجمها إلى حجم جنين بعمر خمسة أشهر.

وأوضح مدير المستشفى الدكتور مصطفى الحمود الذي أشرف على إجراء العملية، الاثنين، وكان على رأس الفريق الطبي والتمريضي، إن طبيعة الألياف وحجمها وضعت الفريق الطبي أمام خيار وحيد باستئصال الرحم غير أنه قرر استئصال الورم دون استئصال الرحم، وهو ما نجح به بعد عملية استغرقت حوالي ثلاث ساعات متواصلة، مؤكداً أن مثل هذه العلميات تعتبر من العلميات النوعية.

وبين أن السيدة كانت قد راجعت المستشفى قبل أسبوع بعد أن قامت بمراجعة العديد من الأطباء حيث تبين أنها تعاني من وجود ألياف على الرحم حجمها كبير جداً تصل إلى حجم جنين بعمر خمسة أشهر تسببت بنزف مستمر مما أدى إلى فقدانها كمية من الدم نتج عنها ضعف عام.


اقرأ أيضاً : 7 الاف عربي تعالجوا في المستشفيات الأردنية في تموز


وأشار الدكتور الحمود إلى أن قرار الحفاظ على الرحم وبذل كل المحاولات الطبية والتدخلات الجراحية جاء لكون المريضة صغيرة في السن وترغب بالإنجاب وهو ما أكدته إرادة وقدرات الفريق الطبي والتمريضي بالحيلولة دون استئصال الرحم ونجاح عملية إزالة التليُفات الملتصقة به والمتواجدة بداخله وهو ما اعتبره عدد من الأطباء الاختصاصيين في طب وجراحة النسائية والتوليد من العمليات النوعية والصعبة.

وعبر زوج المريضة علاء حرزالله عن سعادته وزوجته بهذا الإنجاز الطبي الذي أعاد الأمل لها بإمكانية الإنجاب مستقبلاً، مشيداً بالجهود الكبيرة في مجال الرعاية الصحية والمتابعة الطبية التي يوفرها مستشفى الأميرة بديعة بهذا المستوى المتقدم الذي اعتبره مفاجأة بالنسبة له ولعائلته كون أكثر الأطباء الاختصاصيين أكدوا صعوبة إزالة الألياف والمحافظة على الرحم بعد أن كان استئصال الرحم الخيار الوحيد أمامهم.

أخبار ذات صلة