تعطيل الاستثمارات في الأردن .. لصالح من؟ 

محليات
نشر: 2019-02-18 21:36 آخر تحديث: 2019-02-18 21:36
من الحلقة
من الحلقة
المصدر المصدر

ناقشت حلقة برنامج نبض البلد، الذي تقدمه قناة رؤيا الفضائية، اليوم الإثنين، الزيارة التي قام بها جلالة الملك عبدالله الثاني لمحافظة الطفيلة، وفي محورها الثاني ناقشت سنوات الخدمة الممكنة للأردنيين. 

وفي المحور الأول استضافت حلقة البرنامج، الوزير الأسبق فيصل الرفوع، وعضو مجلس النواب حسن السعود. 

وتحدث الضيفان عن أهمية الزيارات الملكية للمحافظات والمناطق الأردنية. 

وتحدث الرفوع، عن أهمية التوجيه الملكي وتحديدًا في ملف الاستثمارات وتطوير القطاع الخاص، مبينًا أن المشكلة التي تواجهها مدينة الطفيلة بهذا الخصوص كبيرة، في ظل غنى المحافظة بالموارد الطبيعية. 

وقال إن هذه الموارد ما زالت على حالها وتفتقد للاستثمار في معظم الجوانب الطبيعية والسياحية. 

وتحدث عن إشكالية تفسير مشاريع الاستثمار بقضايا ليس لها علاقة، داعيًا لمزيد من التركيز عليها وإعادة دراسة جميع المشاريع فيها. 

وهذا الأمر، أكده النائب السعود، مؤكدًا أن مدينة الطفيلة تحظى بثروات معدنية هائلة ولديها مشاريع طاقة كبيرة، ومع ذلك لم يستفد سكان المحافظة منها في شيء. 

وقال "آن الأوان أن يكون هناك عائد 20% على المحافظة من هذه المشاريع بتطوير خدماتها التحتية، حتى تقوم بتغطية الفقر والبطالة وتوفير فرص العمل". 

وحذر الضيفان من استمرار تعطيل الاستثمارات في المملكة، وتحديدًا في محافظة الطفيلة التي تعد أكثر محافظات المملكة فقرًا وبطالة رغم غناها بالموارد.

اقرأ أيضاً : نائب سابق يهاجم منتقدي تعيين "الروابدة وبلتاجي" مؤخرًا: السوشال ميديا موجّه في الأردن 

أخبار ذات صلة