فيسبوك توقف العمل على تطبيق مشاركة الفيديو المضحك LOL

تكنولوجيا نشر: 2019-02-10 01:28 آخر تحديث: 2019-02-10 01:29
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

أكدت شركة فيسبوك أنها أوقفت العمل على تطوير تطبيق يستهدف المستخدمين الشباب، لتركز بدلًا من ذلك على تطبيق التراسل الموجه للأطفال ما دون الـ 13 عامًا، “مسنجر كيدز” Messenger Kids.

وكان تقرير نُشر في شهر كانون الثاني/يناير الماضي، كشف أن عملاق التواصل الاجتماعي تعمل على تطوير تطبيق لطلاب المدارس الثانوية، وذلك بعد عدة محاولات في جذب هذه الفئة من المستخدمين الذين أصبحوا يفرون من شبكتها الاجتماعية إلى تطبيقات أخرى أكثر جذبًا لهم، خاصةً سناب شات وإنستاجرام وتك توك TikTok.

ونُقل وقتئذ أن فيسبوك كانت تعمل منذ أشهر على تطبيق جديد باسم “لول” LOL، يسمح للمستخدمين بمشاركة مقاطع فيديو قصيرة على غرار الصور المتحركة GIF. وهو يتضمن فئات مثل “لك” For You، و “الحيوانات” Animals، و “الفشل” Fails، و “المقالب” Pranks وغير ذلك من المحتوى الذي تنقله الشركة من أشهر الصفحات المضحكة على شبكتها الاجتماعية.


اقرأ أيضاً : فيسبوك تلحق واتساب وتضيف ميزة "تزيل الحرج"


ويُقال أن فيسبوك، التي تملك أكبر شبكة اجتماعية في العالم مع ما يزيد عن 2.3 مليار مستخدم نشط شهريًا، تقوم بإعادة هيكلة “فريق الشباب” الذي يضم أكثر من 100 موظف يعملون على المنتجات والميزات الخاصة بالأطفال والمراهقين. وقالت متحدثة باسم فيسبوك في بيان “أعيدت هيكلة فريق الشباب ليتناسب مع الأولويات التجارية الكبرى بما في ذلك زيادة استثماراتنا في مسنجر كيدز”.

وكانت فيسبوك قد أطلقت تطبيق “مسنجر كيدز” في شهر كانون الأول/ديسمبر 2017، ويمنح الأطفال طريقة للدردشة مع الأصدقاء وأفراد العائلة الذين تمت الموافقة عليهم من قبل الوالدين من خلال التطبيق الخالي من الإعلانات.

وقد أثار المدافعون عن حقوق الطفل مخاوف من أن التطبيق يمكن أن يسهم في الاكتئاب، وعادات النوم غير الصحية وتقليل احترام الذات، وقد حثت المجموعات، التي تضم الحملة من أجل “طفولة خالية من الإعلانات التجارية”، على فيسبوك عدة مرات على إغلاق تطبيق مسنجر كيدز. ولكن فيسبوك تصر على أن التطبيق آمن.

 

أخبار ذات صلة