شاب هندي يعتزم مقاضاة والديه لأنهما أنجباه بدون إذنه

هنا وهناك نشر: 2019-02-08 00:15 آخر تحديث: 2019-02-08 00:15
تعبيرية
تعبيرية
المصدر المصدر

يعتزم شاب هندي مقاضاة والديه بسبب ولادته من دون إذنه، ليكون في طليعة حركة اجتماعية جديدة وغريبة من نوعها ظهرت في الهند مؤخراً.

ويقول رافائيل صموئيل، الذي يعيش في مومباي: "إنني أحب والديّ، ولكنهم أنجبوني من دون علمي".

ووصف صموئيل حياته بـ "المذهلة"، ولكنه لا يعتقد أن هذا الواقع يجب أن يُفرض عليه، ولا يرغب في أن يحصل الأمر نفسه مع شخص آخر.


اقرأ أيضاً : شاب هندي يتزوج اخته .. لهذا السبب


وقال صموئيل: "لا أدري لماذا تجب ولادة حياة أخرى، تشمل الهروب من المدرسة وإيجاد عمل، خاصة عند عدم وجود رغبة في ذلك".

ويبدو أن حركة "التحرر من الولادات"، هي خيار واع متأثر أخلاقيا بعدم التكاثر، يعاود الظهور في الهند، مع ظهور مجموعات متعددة على موقع فيسبوك واجتماعات في الحياة الواقعية، لخدمة هذا النمو غير المعتاد للحركة "غريبة الأطوار"، التي ارتبطت بحركة انقراض الإنسان التطوعي، وهي تيار يفترض بشكل أساسي أن العالم سيكون مكانا أفضل إذا توفي البشر بهدوء.

 

أخبار ذات صلة