ماكرون يدعو إلى حل "إنساني" في مسألة إنقاذ المهاجرين

عربي دولي نشر: 2019-01-30 02:40 آخر تحديث: 2019-01-30 02:40
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون
المصدر المصدر

رأى الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الثلاثاء أنه يجب إيجاد "حلول إنسانية" لعمليات إنقاذ المهاجرين في المتوسط، كما في حالة السفينة "سي ووتش 3" التي منعتها إيطاليا من الرسو قبل عشرة أيام، وعلى متنها 47 مهاجراً.

واعتبر ماكرون أنه يجب إنزال هؤلاء المهاجرين في أقرب مرفأ وهو في هذه الحالة "في إيطاليا". وأيّد فكرة أن يتم تقاسم مسؤولية هؤلاء المهاجرين لاحقاً، مؤكداً أن فرنسا ملتزمة ذلك. 

وأعلن الرئيس الفرنسي خلال مؤتمر صحافي في قمة دول جنوب البحر المتوسط في نيقوسيا "نحن الآن بحاجة إلى حلول سياسية أكثر من أي وقت مضى"، وذلك في حضور رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي.

ورأى الأخير أن الهجرة هي "تحدٍّ حاسم". وأضاف "أوروبا تخاطر بانهيارها لأنها تجهد في إيجاد إيجاد حلول" و"لأنها لا تجد تسويةً لتقاسم (المهاجرين)"، علماً بأن العلاقة الإيطالية-الفرنسية شهدت توترات في الآونة الأخيرة حول مسألة الهجرة. 

وجدد كونتي التأكيد على "مبدأ مسؤولية المشاركة" في إدارة المهاجرين الوافدين إلى الاتحاد الأوروبي. 

وفي البيان النهائي في ختام القمة، أكدت دول جنوب المتوسط الأوروبية السبع (فرنسا، إيطاليا، اليونان، قبرص، مالطا، إسبانيا، البرتغال) ضرورة تحديد آليات عملية لتوزيع طالبي اللجوء بين دول الاتحاد.

أخبار ذات صلة