سوريا تودع.. وفلسطين تتعادل مع النشامى وتبقي على آمال التأهل

رياضة نشر: 2019-01-15 17:37 آخر تحديث: 2019-01-15 19:47
جماهير الأردن وفلسطين
جماهير الأردن وفلسطين
المصدر المصدر

حسم التعادل السلبي موقعة منتخبنا الوطني ونظيره الفلسطيني، ليؤكد النشامى صدارته للمجموعة الثانية، فيما خسر المنتخب السوري في الثواني الأخيرة أمام أستراليا بنتيجة 2-3، ليودع بطولة كأس آسيا رسميا

وودع المنتخب السوري البطولة بعد هزيمته بنتيجة 2-3 أمام أستراليا، بالرغم من تقديمه مستوى قويا، لتودع "نسور قاسيون" البطولة بشكل رسمي، بحلولها في المركز الرابع.

وتعادل المنتخب الفلسطيني سلبيا أمام منتخبنا الوطني مما يعني أن آماله في التأهل لم تنته تماما، وسيتعين عليه انتظار نتائج المجموعات الأخرى.

وتقدم المنتخب الأسترالي في الشوط الأول بهدف الشاب الصاعد أوير مابيل في الدقيقة 41، قبل أن يعادل المنتخب السوري بعدها مباشرة عن طريق عمر خريبين.

وتقدمت أستراليا مرة أخرى في الشوط الثاني عن طريق كريستوفر إيكونوميديس في الدقيقة 54، قبل أن يعيد النجم عمر السومة سوريا للمباراة في الدقيقة 80 بضربة جزاء.

وحسم الأسترالي عزيز بيهيتش المباراة بتسديدة صاروخية في الوقت بدل الضائع، ليهدي الانتصار لأستراليا، ويخرج سوريا رسميا.

وفي المباراة الثانية، شهد استاد "محمد بن زايد" مواجهة متقاربة بين النشامى وفلسطين، انتهت بالتعادل السلبي، الذي أبقى على آمال فلسطين في البطولة، بالرغم من صعوبة المهمة.

وحلت أستراليا في المركز الثاني خلف الأردن، فيما سيتعين على فلسطين الثالثة انتظار نتائج المجموعات الأحرى للتأكد من تأهلها أو خروجها كأحد أفضل فرق بالمركز الثالث.

أخبار ذات صلة