لقطات حصرية للأسود والنمور في محمية المأوى وسط ثلوج جرش - فيديو

محليات نشر: 2019-01-10 11:59 آخر تحديث: 2019-01-10 12:00
لقطات حصرية للأسود والنمور في محمية المأوى وسط ثلوج جرش
لقطات حصرية للأسود والنمور في محمية المأوى وسط ثلوج جرش
المصدر المصدر

تجولت عدسة رؤيا، داخل أروقة محمية المأوى في منطقة سوف بمحافظة جرش، حيث التقطت مشاهد لمجموعة من الحيوانات المفترسة كالاسود والنمور، بعد المنحفض الجوي الاخير والذي شهد تساقط لحبات الثلج في منطقة جرش.

وتحتوي المحمية على مسيجات خاصة لكل نوع من الحيوانات المؤهلة وتحظى بحياة شبيهة ببيئتها الطبيعية وتتيح الفرصة للزوار لمشاهدتها عن قرب ورفع الوعي لدى الزوار حول الأثر السلبي لممارسات الاتجار والاقتناء غير الشرعي.

وتبلغ مساحة المحمية نحو 1400 دونم وتم خلال الفترة 2010 – 2016 إنقاذ وتأهيل 1814 حيوانا بحسب تقارير إدارة المحمية.

وتعد المحمية فرصة فريدة ونادرة للطلبة والأطباء البيطريين على مستوى المنطقة للتدرب والحصول على خبرة عملية ميدانية للحياة البرية وحماية وتربية الحيوانات كمهنة.

وفي داخل المحمية يرى الزائر أيضا مسيجات بالغة الإتقان يطالع من خلالها أنواعا من الحيوانات البرية المفترسة .

وتشكل محمية المأوى للطبيعة البرية التي تأسست بالشراكة بين مؤسسة الأميرة عالية بنت الحسين ومنظمة فيير فوت النمساوية وبتمويل من صندوق ابو ظبي للتنمية أبرز المحميات الطبيعية على مستوى الشرق الأوسط التي تعنى بحماية الأحياء البرية وتؤدي أنشطة لتنفيذ قوانين الحماية والاتفاقيات الدولية ذات العلاقة وتعمل على مصادرة العديد من الحيوانات الحية والتي غالبا ما تكون مهددة بالانقراض.

أخبار ذات صلة